رياضة

النقض توصي ببقاء أبو تريكة على قوائم الإرهاب

أوصت نيابة النقض، بإبقاء النجم محمد أبو تريكة و1528 شخصًا آخرين على قوائم الإرهاب لمدة 5 سنوات .

و أوصت نيابة النقض، بتأييد قرار محكمة الجنايات بإدراج لاعب منتخب مصر السابق محمد أبو تريكة و1528 شخصا آخرين، بينهم قيادات بجماعة الإخوان، على قوائم الإرهاب لمدة 5 سنوات.

أبو تريكة على قوائم الإرهاب

وشهدت أولى جلسات النظر بالطعن للمتهمين، التي انعقدت بدار القضاء العالي، اليوم الخميس، مطالبة فريق الدفاع عن المتهمين، هيئة المحكمة، بتأجيل النظر بالطعن، إلى حين الإطلاع على مذكرة النيابة.

ويعد هذا الإدراج هو الثاني بحق أبو تريكة، إذ نشرت الجريدة الرسمية 30 أبريل 2018 قراراً جديداً من محكمة جنايات القاهرة بإعادة إدراج جماعة الإخوان على قائمة الكيانات الإرهابية، وأيضا إعادة إدراج أسماء الأشخاص المتحفظ على أموالهم من قبل لجنة حصر وإدارة أموال الجماعة والذين سبق إدراجهم على قائمة الإرهابيين منذ 12 يناير 2017، وذلك لمدة 5 سنوات في قضية جديدة حملت رقم 620 لسنة 2018 حصر أمن دولة عليا، يتم التحقيق فيها بناء على بلاغ مقدم من لجنة أموال الإخوان.

وتضمن القرار ضم 1529 شخصاً من بينهم عدد كبير من الشخصيات العامة على رأسهم: أبو تريكة، ورجل الأعمال صفوان ثابت، ومساعدة رئيس الجمهورية الأسبق باكينام الشرقاوي، والإعلامي مصطفى صقر، والقاضي السابق وليد شرابي، بالإضافة إلى عدد كبير من قيادات جماعة الإخوان.

وفي 4 يوليو 2018 قضت محكمة النقض برئاسة المستشار أحمد عمر محمدين، في حكم نهائي وبات بإلغاء القرار الأول الصادر في 12 يناير 2017، بإدراج أبو تريكة و 1537 شخصا على قوائم الإرهابيين.
لكن تحايل القضاء المسيس على القرار بقرار جديد بإدراج المتهمين على قائمة الإرهابيين في قضية جديدة.

محمد أبو تريكة

ولم يستطيع محمد أبو تريكة زيارة مصر منذ عدة سنوات، بسبب آثار القرار وهي:
الإدراج على قوائم المنع من السفر وترقب الوصول.
سحب جواز السفر أو إلغاؤه.
منع إصدار جواز سفر جديد.
فقدان شرط حسن السمعة والسيرة .
تجميد الأموال.

ويعاني أبو تريكة من تعامل النظام العسكري معه، منذ مجزرة استاد بورسعيد، التي راح ضحيتها 72 شخصاً، ورفضه مقابلة المشير طنطاوي أو إلقاء التحية عليه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى