مصر

أحكام مشددة على المتهمين فى قضية بسنت خالد ضحية الابتزاز الإلكتروني فى الغربية

حكمت محكمة جنايات طنطا  بأحكام مشددة على المتهمين فى قضية خالد بسنت ضحية التحرش فى الغربية

بسنت خالد

  وقضت الدائرة الأولى بمحكمة جنايات طنطا، برئاسة المستشار سامى بريك، وعضوية المستشارين حسام أبوزهرة، ومدحت سالم وإسماعيل الفران على المتهمين في قضية بسنت خالد شلبي والمعروفة إعلاميًا بـ«ضحية الإبتزاز الإلكتروني»، بحبس المتهم الأول بالسجن المشدد لمدة 15 عامًا ومعاقبة المتهم الثاني والثالث بالسجن المشدد 15 عاما و5 سنوات للمتهم الرابع والخامس في قضية بسنت ضحية الابتزاز الإلكتروني بالغربية، بعد تداولها أمام القضاء لمدة 5 شهور.

الابتزاز الإلكتروني

وتضمن قرار الإحالة، توجية 6 تهم للمتهمين، عبارة عن الإتجار بالبشر، باستغلالهم ضعف المجني عليها أمام تهديداتهم بنشر صور مخلّة منسوبة لها بقصد استغلالها جنسيًّا وإجبارها على ممارسة أفعال مخلة، واتهام بعضهم بهتك عرضها بالقوة والتهديد، وتهديدها بنشر صور خادشة لشرفها، وكان التهديد مصحوبًا بطلبات منها، واعتدائهم جميعًا على حرمة حياتها الخاصة، وتعديهم على المبادئ والقيم الأسرية في المجتمع المصري باستخدام شبكة المعلومات الدولية.

وأقدمت بسنت خالد طالبة الثانوية العامة على الانتحار بتناول حبة الغلال السامة بسبب قيام مجموعة من الشباب والقصر بتهديدها ومحاولة ابتزازها جنسياً تحت وقع التهديد بنشر صور مسيئة لها على الانترنت.

ولاحقاً أقدمت نيره خالد شقيقه بسنت الكبرى على الانتحار بتناول حبة حفظ الغلال السامة، لمرورها بأزمة نفسية بسبب ما تعرضت له شقيقتها، وكثرة حديث أهالي القرية وتنمرهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى