مصر

 أردوغان يصل إلى السعودية ويغلق حقبة الخلافات

وصل الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم الخميس 28 أبريل إلى مدينة جدة السعودية، في زيارة رسمية تستغرق يومين.

أردوغان يصل إلى السعودية

كان في استقبال الرئيس التركي، أمير منطقة مكة خالد الفيصل، والسفير التركي في الرياض فاتح أولوصوي، وممثل تركيا الدائم لدى منظمة التعاون الإسلامي محمد متين أكر.

وجاءت زيارة رجب طيب أردوغان إلى المملكة العربية السعودية، تلبية لدعوة الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز.

وقالت الرئاسة التركية في بيان إن الزيارة تستغرق يومين، وإن أردوغان سيناقش خلالها جوانب العلاقات الثنائية بين أنقرة والرياض وبحث إمكانيات تطوير التعاون بين البلدين.

وأضاف البيان أن الرئيس أردوغان سيتبادل مع الملك السعودي وجهات النظر حول شؤون دولية وإقليمية.

بدء مرحلة جديدة من التعاون

وقال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، قبل توجهه إلى المملكة، إن زيارته للسعودية مؤشر على الإرادة المشتركة لبدء مرحلة جديدة من التعاون بين البلدين الشقيقين.

كما أعرب أردوغان عن ثقته بأن هناك مصلحة مشتركة للبلدين في تعزيز العلاقات بينهما في مجالات الصحة، والطاقة، وأمن الغذاء، والتكنولوجيا الزراعية، والصناعات الدفاعية، والتمويل.

أردوغان لفت إلى وجود قرابة 40 ألف مواطن تركي يقيمون بالسعودية، ويساهمون في اقتصادها من خلال أعمالهم وشركاتهم التي أسسوها في هذا البلد.

كما شدد الرئيس التركي على أن السعودية تحظى بمكانة خاصة لدى تركيا على صعيد التجارة والاستثمارات والمشاريع الكبيرة التي نفذها المقاولون الأتراك بنجاح لسنوات طويلة في هذا البلد، والتي تصل إلى 24 مليار دولار. 

وجدد أردوغان إدانته للاعتداءات التي طالت السعودية عبر الطائرات المسيّرة والصواريخ.

كانت العلاقات قد تدهورت بين تركيا والسعودية بعد إقدام ولي العهد السعودي محمد بن سلمان على إغتيال الكاتب السعودي جمال خاشقجي في سفارة بلده في إسطنبول،  حيث رفضت أنقرة أحكام القضاء السعودي ضد خلية القتل.

فى المقابل شجعت السلطات السعودية حملات مقاطعة ضد البضائع والمنتجات السعودية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى