مصر

أفخاي أدرعي يدّعي “حرب أكتوبر نصر عسكري إسرائيلي”

في ذكرى حرب أكتوبر، قال المتحدث باسم جيش الاحتلال الإسرائيلي، أفيخاي أدرعي، أن حرب 6 أكتوبر التي اندلعت بين مصر وسوريا من جهة، وإسرائيل من جهة أخرى، انتهت بـ”نصر عسكري إسرائيلي”.

وقال أدرعي في سلسلة تغريدات على حسابه الرسمي في موقع تويتر، أن حرب أكتوبر فتحت أبواب السلام وحوّلت العدو الى صديق”.

وتابع المتحدث الإسرائيلي: “بوغتت في أقدس أيامها، يوم الغفران. لقد حقق الجيشان المصري والسوري بعض الانجازات الميدانية المهمة في مراحل الحرب الأولى حيث عبر الجيش المصري قناة السويس وانتشر على امتداد ضفتها الشرقية بينما اخترقت القوات السورية الجولان ولكن بعد أيام قلبت إسرائيل الأمور رأسًا على عقب”.

وزاد في تغريدة أخرى قائلًا: “وصل جيش الدفاع الإسرائيلي الى الضفة الغربية من قناة السويس على بعد 100 كلم عن القاهرة، بينما كانت دمشق في مرمى المدفعية الإسرائيلية”.

وأضاف: “وافقت بعدها مصر وسوريا على وقف اطلاق نار ووقعت اتفاقات لفض الاشتباك. وضعت هذه الحرب حدًا للحروب بين إسرائيل ومصر وفتحت باب السلام في المنطقة”.

وزعم أدرعي أن حرب 6 أكتوبر انتهت بنصر إسرائيلي عندما قال: “حرب يوم الغفران أو حرب أكتوبر بدأت بمفاجاة كبيرة وانتهت بنصر عسكري إسرائيلي ولكن أعظم إنجازاتها هو فتح أبواب السلام في المنطقة مع التوقيع على معاهدة سلام تاريخية بين إسرائيل وأعظم دولة عربية”.

واثارت تغريدات أدرعي، سخط العديد من المصريين الذين ردوا عليه بنشر صور أسرى الجيش الإسرائيلي خلال حرب أكتوبر، كما كذبوا رواية إسرائيل في أنها انتصرت بالحرب، مشيرين إلى أن إسرائيل خسرت عدداً كبيراً من القوات البشرية والمعدات العسكرية.

م.م

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى