مصر

 ألمانيا تحقق مع جاسوس مصري في مكتب ميركل..”نقل معلومات عن معارضين مصريين”

كشفت الاستخبارات الألمانية، أمس الخميس، عن التحقيق مع جاسوس مصري، يعمل في المكتب الإعلامي للمستشارة الألمانية “أنجيلا ميركل”، مؤكدًة أنه كان يجمع معلومات عن المعارضين المصريين بالخارج لصالح الأجهزة الأمنية المصرية.

التحقيق مع جاسوس مصري

وقال جهاز الاستخبارات الداخلي الألماني، في تقرير، إن الموظف هو رجل يشتبه بأنه “عمل طوال سنين لحساب جهاز استخبارات مصري”، مشيرة إلى أن التحقيق معه بدأ في ديسمبر 2019 و”لا يزال مستمراً”.

ولم يعرف حتى الآن ماهية المعلومات التي كان الجاسوس يبحث عنها ومقدار خطورتها، وفيما إذا كان قد نجح في مساعيه داخل الأراضي الألمانية.

من جانبها قالت صحيفة “دي فيلت” الألمانية، إن الموظف المذكور قد جمع بيانات عن صحفيين مصريين لصالح حكومة عبد الفتاح السيسي.

كما نقلت صحيفة “بيلد” الألمانية عن مصادر تابعة لمكتب الاستخبارات الداخلية، أن الجاسوس المشتبه به عمل في خدمة زوار المكتب الإعلامي بوظيفة متوسطة، مستندة في ذلك إلى تقرير الهيئة الأمني.

أجهزة سرية مصرية

وبحسب الصحفية، يعمل جهازان سريان مصريان في ألمانيا هما: جهاز المخابرات العامة وجهاز الأمن الوطني، وحسب التقرير فإن الجهازين يهدفان إلى “جمع معلومات عن المعارضين المصريين الذين يعيشون في ألمانيا، مثل أعضاء جماعة الإخوان المسلمين”.

في الوقت نفسه، قالت الحكومة الألمانية إن الجاسوس المصري المفترض في “المكتب الصحفي الاتحادي” (المكتب الإعلامي للحكومة الألمانية) لم تكن لديه إمكانية الدخول على نطاق واسع إلى البيانات في المكتب الذي كان يعمل فيه.

كما ذكر متحدث باسم وزارة الخارجية، أن برلين لم تتحدث مع الحكومة المصرية في الموضوع، لأنه لم يتم الانتهاء من التحقيقات بعد.

وبحسب ما نقل موقع فوكوس الألماني، فإن “أشخاصا آخرين من أصول مصرية، مثل أفراد الجمعيات القبطية المسيحية، يمكن أن يتم التركيز عليهم من قبل المخابرات”، أيضا.

وأوضحت “فوكوس”، إن أجهزة أمنية بدأت بالبحث والتحري حول هذا الرجل منذ العام السابق، وذلك بعد شكوك وردتها بتعاون الجاسوس المفترض مع أجهزة استخباراتية مصرية.

وبعد المتابعة الحثيثة قرر مكتب الشرطة الجنائية الفيدرالية إجراءات تنفيذية نيابة عن المدعي العام الاتحادي ضد الموظف في مكتب الصحافة والإعلام التابع للحكومة الفيدرالية وتم تفتيش منزل المتهم فيما أكد النائب العام أن الرجل يجري التحقيق معه للاشتباه في أنه عميل.

أما صحيفة “ميركور” الألمانية، فأكدت أن الحكومة الفيدرالية الألمانية في حالة صدمة جراء هذا الاختراق الأمني، وأشارت إلى أن الحكومة الفيدرالية لا شك وأنها اهتزت جراء قضية التجسس المفترضة.

ونقلت الصحيفة عن مصادر لم تسمها بأن الجاسوس المزعوم تمكن من الوصول إلى بيانات الصحفيين المصريين في ألمانيا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى