مصر

أمن الدولة يعيد تدوير “هيثم محمدين” في قضية جديدة .. بعد يوم من إخلاء سبيله

أعلنت حركة “الاشتراكيون الثوريون”، في بيان الأربعاء، أن نيابة أمن الدولة، قامت بإعادة تدوير المحامي الحقوقي “هيثم محمدين” على ذمة قضية جديدة، بعد يوم من قرار محكمة الجنايات بإخلاء سبيله بتدابير احترازية على ذمة القضية المحبوس على ذمتها منذ مايو 2019.

هيثم محمدين

كان “هيثم محمدين” المحامي الحقوقي وعضو حركة “الاشتراكيين الثوريين” والباحث في ملف الحق في العمل بـ “المفوضية المصرية للحقوق والحريات”، قد أُلقِي القبض عليه من داخل قسم الصف بالجيزة، في 13 مايو 2019.

وتم اخفاء محمدين، لمدة ثلاثة أيام، حتى تم عرضه على نيابة أمن الدولة في 16 مايو، على ذمة القضية رقم 741 لسنة 2019 حصر أمن الدولة، بتهمة مشاركة “جماعة إرهابية” في تحقيق أغراضها.

وكان محمدين” قد ألقي القبض عليه، في 17 مايو 2018، وتم حبسه على ذمة القضية رقم 718 لسنة 2018 أمن دولة، والتي عُرفت إعلامياً بـ “قضية المترو”.

وواجه في تلك القضية الاتهامات بـ “الاشتراك مع جماعة إرهابية مع العلم بأغراضها والتحريض على التظاهر لتعطيل المواصلات العامة والإضرار بمصلحة المواطنين، واستخدام شبكة المعلومات الدولية للتحريض على أعمال إرهابية”.

وتم إخلاء سبيله بعد ذلك، واستبدال الحبس الاحتياطي بالتدابير الاحترازية، ولكنه فُوجئ في 13 مايو 2019، بمكالمة هاتفية من القسم تفيد بتحرير محضر ضده بتهربه من التدابير الاحترازية.

وحين توجّه “محمدين” إلى القسم لِتبيُّن أمر محضر التهرب من التدابير، تم احتجازه، حتى يوم الخميس 16 مايو2019، حيث عُرض على ذمة القضية رقم 741.

من جانبها، استنكرت د.عايدة سيف الدولة، مؤسسة ومديرة مركز النديم لتأهيل ضحايا العنف والتعذيب، تدوير هيثم محمدين وإعادة حبسه مجدداً بعد قرار إخلاء سبيله بيوم واحد.

وقالت عايدة سيف الدولة: “أمس هيثم حصل على إخلاء سبيل بعد ما قرب على سنتين في السجن في ثالث اعتقال، قلنا بلاش نكتب ولا نفرح لحد ما يبقى على الاسفلت، ولكن اليوم نزل النيابة على قضية جديدة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى