أخباردولي

أنور إبراهيم رئيسا للحكومة في ماليزيا

أعلن سلطان ماليزيا عبد الله أحمد شاه ، اليوم الخميس تكليف زعيم تحالف الأمل المعارض أنور إبراهيم برئاسة الحكومة الماليزية المقبلة.

 أنور إبراهيم

وأضاف بيان للقصر الملكي أن تعيين أنور إبراهيم ليكون رئيس الوزراء العاشر في تاريخ البلاد جاء بعد موافقة الملك ومجلس حكام الولايات، مؤكدا أنه سيؤدي القسم الدستوري أمام الملك في الساعة الخامسة مساء ماليزيا (التاسعة مساء بتوقيت غرينتش).

وأسفرت الانتخابات العامة التي جرت يوم السبت عن برلمان معلق غير مسبوق، إذ لم يفز أي من التحالفين الرئيسيين، الذي يقود أحدهما أنور إبراهيم بينما يقود الآخر رئيس الوزراء السابق محيي الدين ياسين، بعدد كاف من المقاعد تؤهله لتشكيل حكومة.

وتصدّر تحالف الأمل الإصلاحي بقيادة أنو إبراهيم السباق البرلماني بـ 82 مقعدا، بينما حصل التحالف الوطني بقيادة محيي الدين ياسين على 73 مقعدا.

ويأتي تعيين أنور إبراهيم تتويجا لرحلة طويلة في عالم السياسة استمرت 3 عقود، تقلب فيها من وريث واضح للزعيم المخضرم مهاتير محمد إلى زعيم للمعارضة لفترة طويلة.

وحُرم الرجل البالغ من العمر 75 عاما مرارا من الوصول لرئاسة الوزراء رغم اقترابه من المنصب على مدار السنين، وسبق أن شغل منصب نائب رئيس الوزراء في التسعينيات وكان رئيس الوزراء المرتقب في عام 2018.

وسبق أن واجه تهما باللواط والفساد، وهي اتهامات ظل يؤكد أن دوافعها سياسية وتهدف إلى إنهاء مسيرته السياسية.

   ويتمتع الملك بسلطة تعيين رئيس الوزراء الذي يعتقد أنه يحظى بدعم غالبية من النواب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى