حقوق الإنسانمصر

إحالة الباحث باتريك جورج زكي لمحكمة أمن الدولة طوارئ

أدانت عشر منظمات حقوقية، اليوم، قرار نيابة أمن الدولة بإحالة الباحث بالمبادرة المصرية للحقوق الشخصية، باتريك جورج زكي، للمحاكمة أمام محكمة أمن الدولة الطوارئ، بتهمة “إشاعة أخبار كاذبة بالداخل والخارج” على خلفية مقال رأي نشره منذ عامين، وذلك بعد 19 شهرًا من حبسه احتياطيًا.

باتريك جورج زكي

بحسب بيان المنظمات، تنعقد أولى جلسات محاكمة زكي غدًا أمام محكمة جنح أمن الدولة (طوارئ) قسم ثاني المنصورة، وذلك بموجب المادتين 80 (د) و102 مكرر من قانون العقوبات، فيما لا يجوز الطعن على أحكام المحكمة الاستثنائية.

والاتهام يستند إلى مقال بعنوان “تهجير وقتل وتضييق: حصيلة أسبوع في يوميات أقباط مصر”، ونشره باتريك في يوليو 2019 على موقع درج .

وأشارت المنظمات إلى “المفارقة الفجة في صدور قرار محاكمة باتريك الاستثنائية في اليوم التالي مباشرة لإطلاق استراتيجية الدولة لحقوق الإنسان، في احتفالية تحدث فيها رئيس الجمهورية بإسهاب عن حرية الدين والمعتقد وحرية الرأي والتعبير والحق في المساواة”.

الجنسية الشرفية

واعتقلت السلطات المصرية، طالب الماجستير “باتريك جورج”، فى فبراير 2020، فور وصوله إلى مطار القاهرة، قادمًا من إيطاليا في إجازة قصيرة، لزيارة عائلته.

وفى يناير الماضي، منحت مدينة “بولونيا” الإيطالية، الباحث المعتقل في السجون المصرية “باتريك جورج”، الجنسية الشرقية لدعمه، وطالبت بالإفراج الفوري عنه.

وأشار العمدة سالا إلى أنها “لفتة تؤكد قرب مدينة ميلان من هذا الباحث الشاب المسجون في مصر، وكذلك من كل من يناضل لأجل حقوق الإنسان”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى