مصر

إحالة 3 متهمين للمفتى فى محاولة اغتيال مدير أمن الإسكندرية 

قضت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بمجمع محاكم طرة، اليوم الإثنين، بإحالة أوراق 3 متهمين لمفتي الجمهورية لأخذ الرأي الشرعي في إعدامهم.

وذلك في القضية المعروفة إعلامياً بـ ” محاولة اغتيال مدير أمن الإسكندرية السابق”.  

صدر الحكم برئاسة القاضي محمد شيرين فهمي، وعضوية القاضيين عصام أبو العلا، ورأفت زكي، وسكرتارية حمدي الشناوي.

كانت النيابة قد أحالت المتهمين إلى محكمة الجنايات بتهم مكررة فى مئات القضايا، وقالت أنهم في غضون الفترة من عام 2016 حتى 2018 بمحافظات القاهرة والجيزة والإسكندرية تولوا قيادة جماعة إرهابية الغرض منها :

  • الدعوة إلى تعطيل أحكام الدستور والقوانين.

  • منع مؤسسات الدولة والسلطات العامة من ممارسة أعمالها .

  • الاعتداء على الحرية الشخصية للمواطنين .

  • الإضرار بالوحدة الوطنية والسلام الاجتماعي.

  • تغيير نظام الحكم بالقوة .

  • الاعتداء على أفراد ومنشآت القوات المسلحة والشرطة والقضاء والمنشآت العامة .

  • قتل فردي شرطة بمديرية أمن الإسكندرية عمدا .

  • محاولة  اغتيال مصطفى النمر مدير الأمن و الحراسة المرافقة له .

إحالة 3 متهمين للمفتى

وفى جلستها اليوم، قررت محكمة جنايات القاهرة، إحالة أوراق 3 متهمين للمفتي، لإبداء الرأي الشرعي في إعدامهم، وهم :

  • معتز مصطفى (المتهم التاسع).

  • أحمد عبدالمجيد (المتهم العاشر).

  • مصطفى محمود (المتهم الحادي عشر).

كما قررت المحكمة تحديد جلسة 31 مارس؛ للنطق بالحكم.

شيرين فهمي

ويعد شيرين فهمي أكثر قضاة الانقلاب حنكة وتنظيماً، وكراهية لمعارضية، وأقسى أدواته الإنتقامية، وغالباً ما تمرر محكمة النقض أحكامه .

وهو :

  • ابن اللواء فهمي خيري لواء الجيش السابق.

  • زوجته ابنة اللواء مصطفى عبد القادر، رئيس جهاز أمن الدولة الأسبق ثم محافظ المنيا ثم وزير التنمية المحلية.
  • هي المدير العام بشركة ميدتاب للبترول.
  • حفيد عبدالحميد باشا خيري، مدير سلاح الفرسان الملكي في عهد الملك فؤاد والملك فاروق.
  • أصدر أكثر من 46 حكما بالإعدام.
  • عمل وكيلا للنائب العام بعد تخرجه من كلية الحقوق، و رئيسا لنيابة الشؤون المالية، ثم رئيسا لنيابة الأموال العامة العليا.
  • عمل منذ عام 1999 حتى 2005 مسؤولاً بمكتب شئون أمن الدولة.
  • انتقل للعمل في سلك القضاء العادي، واشتهر بمحاكمة زملائه فى حركة قضاة مصر.

بعد انقلاب 2013، وعند تأسيس دوائر من محاكم الجنايات عرفت بدوائر الإرهاب، اختير فهمي شيرين لترؤس إحداها وأشرف على قضايا بينها اقتحام السجون والتخابر مع قطر، حيث حكم بالمؤبد على الرئيس  الراحل محمد مرسي، بالإعدام حضوريا على ثلاثة أشخاص، وغيابيا بحق خمسة مواطنين.

كما عين منذ أشهر مشرفاً على تلك المحاكم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى