مصر

بدون ضمانات.. إخلاء سبيل رجل الأعمال صلاح دياب بكفالة 20 ألف جنيه

قررت النيابة العسكرية بالقاهرة، إخلاء سبيل “صلاح دياب” رجل الأعمال البارز ومالك صحيفة “المصري اليوم”، بكفالة هزيلة “20 ألف جنيه فقط”، في تهمة البناء بدون تراخيص والاستيلاء على أراضي الدولة.

إخلاء سبيل صلاح دياب

وكشفت مصادر صحفية، إنّ قرار إخلاء سبيل دياب صدر بعد تقديمه مستندات تؤكد عدم وجود صلة بينه وبين المخالفات المنسوبة إليه.

وقال المحامي فريد الديب، أن الإفراج عن رجل الأعمال صلاح دياب، جاء دون أي ضمانات.

وتابع الديب، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي أحمد موسى، على قناة صدى البلد: “ثبت على وجه اليقين للنيابة أن صلة صلاح دياب بالمصنع المعمول له مخالفة انقطعت تماما منذ 7 سنوات وليس مسئولًا عنه ولا يملك أسهمًا فيه”.

وأردف الديب، أن صلاح دياب ذهب لمنزله في السابعة من مساء أمس، لافتا إلى أن أي مخالفات في المصنع يسأل عنها ممثل الشركة.

https://www.youtube.com/watch?v=VlUVrWuk1q0

صلاح دياب

كانت النيابة العسكرية، قد قررت في 2 سبتمبر الماضي، حبس “صلاح دياب” رجل الأعمال البارز ومؤسس جريدة “المصرى اليوم”، على خلفية اتهامه بالتهرب الضريبي، والاستيلاء على أراضي الدولة.

ووجهت النيابة العسكرية، لدياب اتهامات في عدد من قضايا الضرائب العامة، والقيمة المضافة، والتهرب من دفع المبالغ المستحقة عليه لصالح الدولة، والبالغة نحو 11 ملياراً و135 مليون جنيه على مدى السنوات الماضية.

كما اتهمته بالاستيلاء على أراضي الدولة، وبناء مصانع عليها من دون ترخيص، والخاصة بالعلامة التجارية “لابوار”.

في الوقت نفسه، كشفت تقارير غير رسمية، إن القبض على ” صلاح دياب” جاء لإجباره على الموافقة على بيع صحيفة “المصري اليوم” إلى مؤسسة “إعلام المصريين” التابعة لجهاز المخابرات العامة.

وأكدت التقارير أن “دياب” سبق ورفض ثلاثة عروض استحواذ على مؤسسة “إعلام المصريين”، التي تمتلك أيضًأ صحيفة “اليوم السابع”، وقنوات “أون تي في”، وصحيفة “صوت الأمة”، على معظم أسهم مؤسسة “المصري اليوم”، وحق إدارتها.

ويعرف دياب، بسجل تطبيعي حافل مع سلطات الاحتلال الإسرائيلي، كما يحظى بنشاطات استثمارية ضخمة مع الجانبين الإسرائيلي والأمريكي في قطاعات عدة، منها البترول والزراعة.

م.م

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى