مصر

إخلاء سبيل 4 صحفيين بينهم حسن القباني بتدابير احترازية بعد وعد ضياء رشوان

أفرجت السلطات الأمنية عن 4 صحفيين معتقلين، بعد ساعات من وعود ضياء رشوان بالإفراج عن صحفيين محبوسين إحتياطياً، خلال الأيام القادمة.

إخلاء سبيل 4 صحفيين

وقررت نيابة أمن الدولة، إخلاء سبيل الصحفيين خالد داوود، و إسلام الكلحي ، وحسن القباني، ومصطفى صقر بتدابير احترازية.

ووصل الصحفيون المعتقلون إلى منازلهم.

وأعلن ضياء رشوان نقيب الصحفيين، بشكل مفاجئ عبر صفحته على فيسبوك، عن أخبار سارة “تخص بعض زملائنا المحبوسين احتياطياً”، قبل أن يتبعه بنفي ارتباط إخلاء سبيل الصحفيين الأربعة بحملته الانتخابية كمرشح على مقعد نقيب الصحفيين خلال انتخابات التجديد النصفي لمجلس نقابة الصحفيين في 19 مارس.

ثالث أكبر سجن للصحفيين بالعالم

وكانت مصر قد نفت وجود أي صحفي معتقل، أو سجين سياسي فى سجونها.

ومصر هي ثالث أكبر سجن للصحفيين فى العالم بعد الصين والسعودية، بحسب تقرير صحفيون بلا حدود الأخير.

وتعتقل السلطات 27 صحفياً، من إجمالي 274 صحفيًا حول العالم.

إضافة إلى عشرات الصحفيين غير الأعضاء فى النقابة.

واعتقل الصحفي إسلام الكلحي، بموقع درب اليساري، بعد القبض عليه، أثناء تغطيته واقعة مقتل إسلام الاسترالي في منطقة المنيب فى سبتمبر الماضي.

وتم وضعه على القضية رقم 855 لسنة 2020، بتهم بـ”نشر أخبار كاذبة، والانضمام لجماعة إرهابية” 

حسن القباني

وهي نفس الاتهامات التي يواجهها حسن القباني، الذي اعتقل، في نوفمبر 2019، أثناء بحثه عن زوجته الصحفية آية علاء التي اعتقلت أثناء زيارتها أسرة الرئيس محمد مرسي، بعد وفاته مباشرة.

وواجه الصحفي مصطفى مختار محمد صقر، مؤسس شركة بيزنس نيوز، الذي اعتقل في 12 أبريل 2020، نفس التهم، على ذمة القضية رقم 1530 لسنة 2019 حصر أمن دولة عليا.

أما خالد داود مدير مكتب الأهرام الأسبق فى واشنطن، فاعتقل ضمن مجموعة من الصحفيين والنشطاء والسياسيين فى اعتقالات سبتمبر الشهيرة فى 2019.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى