مصر

 إخلاء سبيل 7 سيدات اعتقلن أثناء محاولة إدخال أدوية لمعتقلي برج العرب

أخلت قوات الأمن في محافظة الإسكندرية، أمس السبت، سبيل 7 سيدات من أسر معتقلي سجن برج العرب، بعد أن كانت قد اعتقلتهم أثناء توجههن للسجن لإيداع أموال وأدوية علاج مزمن بالأمانات، لزويهم المعتقلين.

وأشارت “التنسيقية المصرية للحقوق والحريات”، في صفحتها الرسمية على الفيسبوك، أن المعتقلات الـ 7، كان قد تم اقتيادهن لمركز شرطة الورديان تمهيداً لعرضهم علي النيابة.

وأفادت التنسيقية، أن تلك الاعتقالات تأتي في ظل منع إدارة سجن برج العرب، الأهالي من إيصال أي مستلزمات لذويهم بعد قرار منع الزيارات.

وتابعت التنسيقية: “جدير بالذكر أن الدولة طالبت المواطنين أن يلزموا منازلهم للحد من التجمعات في حين أنها تتجاهل آلاف المتكدسين من المعتقلين الأكثر عُرضة لتفشي فيروس كورونا”.

في الوقت نفسه، أكدت صفحة “صوت الزنزانة” الحقوقية على الفيسبوك، أن قوات الأمن في الإسكندرية قامت بتحرير محضر للمعتقلات الـ 7 بتهمة التظاهر.

وقال الناشط الحقوقي المصري، “أحمد العطار”، في تصريح لموقع “عربي 21″، أن بعض السيدات من أهالي المعتقلين، صباح السبت، بمحاولة إيداع بعض الملابس والأدوات لذويهم المعتقلين بسجن برج العرب فما كانت من قوات الأمن إلا أنها قامت باعتقالهن، ولا نعرف الأسباب التي دفعتهم لذلك حتى الآن”.

وأشار العطار إلى أن “تلك الخطوة تأتي في إطار استمرار وزارة الداخلية في إغلاق جميع السجون للأسبوع الثاني على التوالي، ورفض إدارات السجون السماح بأي تواصل مع أي المعتقلين”، محذرا من خطورة استمرار قوات الأمن في سياسات الاعتقال المتواصلة في ظل انتشار فيروس كورونا المستجد.

وأردف الناشط الحقوقي قائلًأ: “بدلا من أن يتم تخفيف التكدس الكبير داخل السجون، بكل أسف تقوم وزارة الداخلية بزيادة هذا التكدس عبر الاعتقالات الجديدة، وهذا ينذر بخطورة كبيرة يجب التصدي لها واستنكارها بكل السبل المتاحة”.

وعقب ساعات من اعتقالهن، أعلن العطار في صفحته الرسمية على الفيسبوك، إطلاق سراح المعتقلات الـ 7 وعودتهن إلى منازلهن، بعد إجراء محاضر بتهمة التظاهر لهن.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى