مصر

إدارة بايدن تعلق حصانة حازم الببلاوي: أشرف على مجزرتي رابعة والنهضة

أعلنت وزارة العدل الأمريكية عن تعليق إدارة الرئيس جو بايدن قرار إدارة ترامب السابقة بتحصين رئيس وزراء مصر الأسبق، حازم الببلاوي، في قضية تعذيب رفعها ضده الناشط الحقوقي محمد سلطان في المحاكم الأمريكية.

إدارة بايدن تعلق حصانة حازم الببلاوي

وأوضحت الوزارة في بيان، نُشر مساء السبت 23 يناير 2021، أن إدارة بايدن اتخذت قرار التعليق كون القضية تحتاج وقتاً للمراجعة والتمحيص، على أن يُنظر في القضية مرة أخرى في 21 فبراير القادم.

وطالبت السفارة المصرية في واشنطن فى يوليو الماضي، بتدخل الخارجية الأمريكية في القضية التي رفعها سلطان ضد حازم الببلاوي.
واعتقلت السلطات المصرية 5 شباب من أسرة سلطان، تم الإفراج عنهم لاحقاً بضغوط من الرئيس بايدن، قبل توليه الحكم.

وحاولت الإدارة الأمريكية عرقلة الدعوى المرفوعة ضد الببلاوي، الذي ترك وظيفته، كأحد المدراء التنفيذيين لصندوق النقد الدولي لاحقاً.

كان محامي حازم الببلاوي قد أخبر المحكمة فى يوليو، أن الحكومة المصرية -عبر سفارتها في واشنطن- قالت إن موكله “يتمتع بحصانة من الدعوى، ليس فقط بحكم وضعه الدبلوماسي الحالي، ولكن أيضاً بسبب منصبه الرسمي”.

محمد سلطان

واتهم سلطان رئيس وزراء مصر الأسبق حازم الببلاوي، وقال إنه سيواصل الدفاع عن قضيته حتى تتحقق العدالة.

واستغل سلطان فى دعواه قانون عام 1991، والذي يسمح بدعاوى ضد المسؤولين عن التعذيب أو المعاملة اللاإنسانية التي تقع في أي مكان بالعالم، إذا كان المتهمون في الولايات المتحدة ولم يبقوا في مناصب رئاسية أو حكومية.

من جانبه، قال الإعلامي سليم عزوز : علقت إدارة بايدن الحصانة التي منحها ترامب لحازم الببلاوي، بعد رفع قضية التعذيب ضده في المحاكم الأمريكية ولن يفقد الببلاوي فقط وظيفته في صندوق النقد الدولي بذلك، وإنما سيجد نفسه مطلوباً في كل الدول في حال إدانته بحكم قضائي، وهي ستكون ادانة لنظامه.
أول الرقص حنجلة!

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى