أخبارمصر

إصابة نائب مدير مستشفى قنا العام ونائب رئيس جامعة طنطا بفيروس كورونا

اجتاح فيروس كورونا المؤسسات المصرية على مختلف الأصعدة، وأصاب عدد كبير من المسؤولين الحكوميين، كان أخرها إصابة نائب مدير مستشفى قنا العام ونائب رئيس جامعة طنطا، بالإضافة إلى عضو آخر في البرلمان.

إصابة نائب مدير مستشفى قنا العام

كان مصدر مسؤول في مديرية الصحة بقنا، قد كشف اليوم الجمعة، عن إصابة نائب مدير مستشفى قنا العام، الدكتور “محمد عبد المعطي عبد القادر فرغلي”، ووالده بفيروس كورونا.

وأوضح المصدر إن ، نائب مدير مستشفى قنا العام، هو أحد رؤساء المدن السابقين بمحافظة قنا، مؤكدًا أنه جرى عمل التحاليل والأشعة اللازمة وأخذ المساحات التي أكدت إصابتهما بفيروس كورونا المستجد.

وتابع: “جرى عزل نائب مدير مستشفى قنا العام منزليًا لاستقرار حالته الصحية، ونقل والده إلى مستشفى العزل بإسنا لتلقي العلاج اللازم”، مشيرًا إلى أن فرق الطب الوقائي بدأت في إجراءات تقصي وفحص المخالطين، والتنبيه عليهم بالعزل المنزلي.

إصابة نائب رئيس جامعة طنطا

على الجانب الأخر، أعلن مصدر مطلع داخل “جامعة طنطا“، اليوم الجمعة، عن إصابة نائب رئيس جامعة طنطا للدراسات العليا والبحوث الدكتور “كمال عكاشة، وزوجته بفيروس “كورونا”.

وأكد المصدر، أن “عكاشه”، وزوجته يخضعان للعزل المنزلي لتلقي العلاج اللازم، وهما بصحة جيدة. مشيرًأ إلى أنه قد أجريت لهما التحاليل وتم أخذ مسحة منهما، بعد ظهور الأعراض عليهما، والتي أسفرت عن إيجابية الحالتين.

يذكر أن نائب رئيس جامعة طنطا للدراسات العليا والبحوث كان قد شارك مؤخراً في المؤتمر الافتراضي الذى نظمته الجامعة لمواجهة فيروس كورونا، وأيضا مجلس الجامعة الأخير.

إصابة 8 من أعضاء مجلس النواب

في ذات السياق، كشف الأمين العام لمجلس النواب المستشار “محمود فوزي”، عن إصابة النائب “حسين عشماوي”، عضو مجلس النواب عن دائرة قليوب في محافظة القليوبية، بفيروس كورونا.

ويعتبر النائب “حسين عشماوي”، هو عضو البرلمان الثامن الذي يصاب بالفيروس، بعد ثبوت إصابة كلاً من:

 * النائب “يوسف الشاذلي”

*النائب “ممدوح مقلد”

* النائب “عيد هيكل”

* النائب“عمرو وطني”

*النائبة  ”نشوى الديب”

* النائب ”هشام مجدي”

* النائبة “شيرين فراج”.

وحول إصابة النائب “حسين عشماوي”، قال الأمين العام لمجلس النواب المستشار محمود فوزي، في رسالة موجهة لأعضاء المجلس: “أود إحاطة سيادتكم علماً أن وبعد شعور النائب حسين عشماوي ببعض الأعراض التنفسية، فقد أجرى مسحة للكشف عن فيروس كورونا المستجد، وثبتت إيجابية إصابته بالفيروس”.

وأشار الأمين العام إلى أن البرلماني المصاب تم عزله في أحد المستشفيات بالجيزة وحالته الصحية مستقرة، متمنيا له الشفاء العاجل.

وبالإضافة إلى الـ 8 نواب، سجل البرلمان المصري إصابة 4 موظفين و3 صحافيين بالفيروس، في وقت يكثف البرلمان من جلساته، الأسبوع المقبل، لمناقشة حزمة من التشريعات الجديدة.

وأوضحت مصادر صحفية مصرية، أن مجلس النواب سجل إصابات، بين موظفيه في بعض اللجان النوعية، ومنها لجنتى الخطة والموازنة والشؤون الصحية، بالإضافة إلى إصابة صحافيين اثنين بصحيفتي “اليوم السابع” و”الوفد”، وثالث من المصورين المكلفين بتصوير الجلسات العامة للمجلس.

وأكدت تلك المصادر أن رئيس البرلمان، “علي عبد العال”، رفض كافة اقتراحات تعليق الجلسات، متمسكاً بعقدها في موعدها المحدد سلفاً، يوم الأحد المقبل.

يذكر أن البرلمان المصري سيستأنف جلساته العامة في 7 يونيو المقبل، من أجل تمرير الموازنة العامة للدولة عن السنة المالية 2020-2021.

كما ستتم مناقشة قوانين انتخابات مجلسي النواب والشيوخ، والتي من المقرّر تأجيلها إلى العام المقبل، نظرًا لصعوبة إجرائها في موعدها المحدد سلفًا بنهاية العام الجاري، في ضوء تداعيات أزمة فيروس كورونا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى