مصر

إطلاق سراح الطالبين المصريين المختطفين في جنوب إفريقيا

كشف والد أحد الشباب المصريين المختطفين في جنوب إفريقيا، إطلاق سراح نجله “مؤمن هيثم”، وصديقه “فادي سعيد” بعد نحو شهر من اختطافهما.

وقال أحد أقارب الطالب “مؤمن هيثم”، إن والده تلقى مكالمة هاتفية من نجله، تفيد بإطلاق سراحه وزميله، من قبل عصابه جنوب إفريقية، وسيعودون إلى مصر على متن طائرة غدا.

وكان والد “مؤمن” استغاث، بالسلطات المصرية للمساعدة في عودة نجله، الذي غابت أخباره منذ أكثر من شهر.

إطلاق سراح الطالبين المصريين

وقال والد الشاب المختطف، في تصريحات صحفية: “في يوم 17 من شهر مارس الماضي سافر ابني مؤمن إلى دولة جنوب إفريقيا بإحدى أكاديميات الطيران هناك”.

وأضاف: “كنا بنتواصل معاه يوميًا ونطمئن عليه أنا ووالدته، وقبل سفره كان لا يوجد ما يدعو للقلق عليه فجميع التفاصيل كانت مؤمنة”.

وأردف: “بعد اختفاء ابني بيومين دون اتصال أو معلومات عن مكانه، ورد لي اتصال هاتفي عبر شخص وسيط ليبلغني باختطاف ابني، وأن الخاطفين طلبوا فدية قدرها 7 مليون راند في خلال 48 ساعة”.

وأوضح والد الشاب قائلا: “مش قادرين ندفع الفدية ومش عارفين نعمل ايه، وللأسف منتشر عن أهالي طلاب الطيران أن معاهم فلوس كتير”.

وإلى جانب اختطاف مؤمن، هنالك شاب مصري آخر تعرض للخطف وهو فادي سعيد (31 عاماً)، وبحسب وسائل إعلام، فإنه مقيم بدولة جنوب إفريقيا لاستكمال الدارسة بنفس أكاديمية الطيران.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى