مصر

إغلاق 14 فرعاً للتوحيد والنور

نقل أحد المواقع الإلكترونية المقربة من الأجهزة الأمنية، عن مصدر أنه تم تصفية عدد كبير من فروع التوحيد والنور، بعد قرار لجنة التحفظ على أموال الجماعات والكيانات الإرهابية، بالتحفظ على أموال رجب السويركي مالك سلسلة محلات التوحيد والنور، على خلفية اتهامه المزعوم بدعم وتمويل جماعة إرهابية.

التوحيد والنور

ويقول خبراء إن النظام استولى على أموال رجب السويركي، وصفوان ثابت ونجله سيف مالكي شركة جهينة، بسبب رفضهم التبرع بجزء من أصول الشركات والفروع لصندوق تحيا مصر التابع للسيسي.

وكانت لجنة التحفظ على أموال الجماعات الإرهابية، قد أوكلت مهمة إدارة فروع السويركي إلى شركة استثمارية تابعة لإحدى المؤسسات الصحفية القومية لإدارتها في يناير الماضي.

وتبلغ فروع التوحيد والنور الشهيرة 65 فرعاً بينها فرع كبير بجوار كوبري الدقي وأخر في مدينة نصر.

وألقي القبض على السويركي مطلع شهر ديسمبر الماضي.

إغلاق 14 فرعاً

وأوضح المصدر أن لجنة التحفظ على الأموال، قامت بتصفية 14 فرعاً من إجمالي 65 فرعًا.

وتابع أنه تم نقل العاملين بفروع التوحيد والنور المغلقة إلى الفروع التي مازالت تعمل بأنحاء الجمهورية.

وسبق أن أحالت النيابة العامة “السويركي” إلى محكمة جنح العجوزة، بتهمة إهانة علم مصر، ووضعه على الأحذية المباعة بالمحلات، قبل أن يحصل على البراءة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى