مصر

إلغاء الامتحانات الموحدة لطلاب الصفين الأول والثاني الثانوي

قررت وزارة التربية والتعليم إلغاء الامتحانات المركزية الموحدة للصفين الأول والثاني الثانوي العام، ابتداء من السنة الدراسية المقبلة، على أن تصبح الامتحانات على مستوى الإدارات التعليمية، وتكون وحدها المسؤولة عن وضعها وتصحيحها وإدارتها.

إلغاء الامتحانات الموحدة

وأوضحت مصادر فى الوزارة أن الوزير رضا حجازي يرفض أن تكون امتحانات الصفين الأول والثاني الثانوي العام مركزية، أي موحدة على مستوى الجمهورية، ويجري عقدها في موعد واحد لجميع الطلاب، ما يعني تكرار أزمات انهيار سيستم الامتحانات التي كانت تحدث في عهد الوزير السابق طارق شوقي.

وأضافت : “امتحانات أولى وتانية ثانوي هتبقى تحت مسؤولية كل إدارة تعليمية، يعني تحطها، وتحدد لها جدول، وتصححها إلكتروني، وهي اللي تعلن نتيجتها، وتبقى مسؤولة عن كل حاجة.. الوزارة مش هتكون مسؤولة غير عن الامتحانات العامة، زي شهادة الثانوية العامة، وشهادة الدبلومات الفنية، غير كده كل إدارة تتحمل المسؤولية”.

امتحانات التابلت

فيما رفضت الوزارة إلغاء نظام التابلت.

ومنذ عام 2018، كانت تُجرى امتحانات الصفين الأول والثاني الثانوي إلكترونيًا على مستوى الجمهورية، في توقيت موحد.

فى المقابل فشل وزير التعليم السابق طارق شوقي فى إجراء أي امتحانات دون سقوط السيستم، وحدوث تسريبات وغش جماعي، وكان يشرف على الامتحانات حينها وزير التعليم الحالي رضا حجازي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى