مصر

بعد دعوات المقاطعة.. إلغاء الحفل الإسرائيلي في فندق توليب التابع للجيش

قررت إدارة فندق “توليب” الذي يملكه الجيش المصري في سيناء، إلغاء استضافة المهرجان الموسيقي (نابيا) الذي ينظمه إسرائيليون، بعد ضغط شعبي.

إلغاء الحفل الإسرائيلي

وقالت “حملة مقاطعة إسرائيل في مصر”، في بيان : “نجحنا في الضغط على فندق “توليب”حيث تراجع عن استضافة مهرجان موسيقي صهيوني (Nabi festival)!”.

وأضافت الحملة: “نرحّب بإصغاء الفندق لصوت الجماهير المصرية بإلغائه النشاط التطبيعي الذي أهان شعبنا، ندعوه لعدم قبول هذه الأنشطة التطبيعية مستقبلاً”.

وتابعت الحملة: “توجّه بالتحية لكل من شارك وساهم معنا في الضغط، ولكل من يؤمن بالمقاطعة ويسعى لمقاومة التطبيع، و نجدّد النداء لجميع الفنادق والأماكن المستضيفة للمهرجان “الإسرائيلي” لسحب استضافتها وطرد المستعمِرين الصهاينة من أرضنا…صوتك بيفرق”.

وأكدت الحملة أنه لابد من استمرار الضغط الشعبي لأن الشركة الاسرائيلية المنظمة تجهز للحفل في مكان آخر في سيناء.

في الوقت نفسه، أكد منظمو الاحتفال على صفحتهم على فيسبوك إلغاء فندق توليب استضافة الحفل، لكنهم أشاروا إلى أن الحفل مستمر، وأن الحجوزات الفندقية للأشخاص ما زالت فعالة.

وقالوا في بيان على فيسبوك إنه ينسقون لإقامة الحفل في مكان قريب من الفندق وعلى بعد 45 دقيقة فقط من فندق توليب، وأنهم سينقلون الأشخاص الذين حضروا واشتروا التذاكر إلى المكان الجديد عبر حافلات مخصصة لهم.

فندق تيوليب التابع للجيش

كانت شركتي «We grounded» و«Nabia festival» الإسرائيليتين أعلنوا تنظم عدة حفلات في جنوب سيناء في الفترة بين 20 إلى 23 أبريل الجاري.

‎وترجع ملكية مجموعة فنادق توليب إلى الشركة الوطنية للفنادق والخدمات السياحية، إحدى شركات جهاز مشروعات الخدمة الوطنية التابع للقوات المسلحة.

 وتنتشر فروع الفندق في أربعة محافظات: القاهرة والإسكندرية والإسماعيلية وجنوب سيناء، بإجمالي 12 فرعًا.

وقالت شركة «We grounded» الإسرائيلية، إحدى منظمي الحفلات، في بيان الإعلان عن حفلتها، إنها دخلت إلى سيناء في أبريل الجاري للتحضير للحفلة، والذي استمر ثلاثة أيام، مؤكدة أن جميع السلطات المختصة في مصر وافقت على تنفيذ المهرجان، معلنة عن مرافقة منظمي المهرجان شركة أمنية إسرائيلية، سوف تعبر معهم الحدود إلى سيناء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى