رياضة

إيقاف مصر عن بطولات رفع الأثقال وحرمانها من المشاركة فى أولمبياد طوكيو 

أكدت محكمة التحكيم الرياضية “كاس”، اليوم الأربعاء، إيقاف الاتحاد المصري لرفع الأثقال لمدة عامين بسبب قضايا منشطات.

 و سيحرم هذا القرار مصر من المشاركة في دورة الألعاب الأولمبية الصيفية في طوكيو 2020.

وكان الاتحاد الدولي لرفع الأثقال قد أوقف مصر لمدة عامين في سبتمبر الماضي، بسبب حالات منشطات ما حرمها من المشاركة في بطولة العالم التي أقيمت في مدينة باتايا التايلاندية.

ولم يُدرج الاتحاد الدولي الرباعين المصريين في جدول بطولة العالم فى 18 سبتمبر.

وكشفت اللجنة عن مدة العقوبة والتي قد تصل إلى عامين ، ومنحت مصر فترة لمدة 21 يوما للاستئناف ضد القرار لدى المحكمة الرياضية الدولية.

كما فرض الاتحاد الدولي عقوبة مالية أيضا على مصرتصل قيمتها إلى نصف مليون دولار.

ويبدو انتهاء المدة المحددة للاستئناف ، ووجود قرار برفضه .

وجاء الإيقاف بسبب سلسلة من سبع حالات إيجابية لرباعين  ناشئين في عام 2016، قبل أن تتفاقم الأمور بالكشف عن خمس حالات تنشط أخرى في دورة الألعاب الإفريقية الأخيرة التي استضافها المغرب الصيف الماضي.

ويتعرض كل اتحاد يواجه رباعوه ثلاثة اختبارات إيجابية أو أكثر في غضون عام واحد، للإيقاف لمدة سنتين.

ونالت مصر برونزيتين في أولمبياد ريو 2016 عبر بطل العالم محمد ايهاب (وزن 77 كلغ)، وسارة سمير (وزن 69 كلغ).

وكانت مصر تطمح فى الحصول على ميداليات أولمبية جديدة من بوابة رفع الاثقال .

ونالت الأثقال المصرية شرف منح “الفراعنة” ميداليتهم الأولى في الألعاب الأولمبية وكانت ذهبية عبر محمد نصير في الوزن الخفيف الثقيل في نسخة أمستردام 1928 .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى