مصر

#ارحل_ياسيسي يتصدر الترند: ردًا على الاقتراض مجددًا من صندوق النقد

دشن رواد مواقع التواصل الاجتماعي في مصر هاشتاج #ارحل_ياسيسي، ردًا على إعلان الحكومة الاقتراض مجددًا من صندوق النقد الدولي، وهي التجربة التي أطاحت بأحلام الفقراء بمجرد العيش، عقب تعويم الجنيه سنة 2016.

ووصل هاشتاج #ارحل_ياسيسي لقائمة الترند للأعلى تداولًا على موقع تويتر.

 

#ارحل_ياسيسي

كان “مصطفى مدبولي” رئيس الوزراء، قد كشف الأحد، أن الحكومة المصرية بدأت مناقشات مع صندوق النقد الدولي للحصول على قرض مالي جديد، في الوقت الذي تواجه فيه مصر أزمة اقتصادية طاحنة، وجدول سداد مثقلاً بالديون.

 

وقالت فؤادة: هانفتكر بيع الأرض 

سد النهضة

شهداء رابعة 

المعتقلين

الديون

التبرع بقوت المصريين

الكذب والخداع

الانقلاب 

ونقول #ارحل_ياسيسي

 

 

وأضاف أحمد البقري: #مصر_بيحكمها_مين عصابة فاسدة تنهب خيراتها من 60 سنة لتبني القصور والفلل ثم تقول للشعب: “منين – مفيش – هتاكلوا مصر يعني – محدش قالكم اننا فقرا أوووووووووووي” #ارحل_ياسيسي

 

 

وغرد هيثم أبو خليل بالقول: ده مش هاشتاج!

ده شهادة شعب

ده حقيقة

ده واقع

ده صوت الحق

إن تيران وصنافير

مصرية

ده كشف لتدليس وتضليل استمر سنوات #السيسي_كداب_برخصه#ارحل_ياسيسي

 

 

وأضاف الملاك الحزين: بلغ السيسي غاية الكذب والغش والفساد عندما قال: أنفقنا 4 تريليون على البنية التحتية في أربع سنوات ولا زالت 70 % من قرى مصر بلا صرف صحي، والتي تحتاج إلى 300 مليار جنيه فقط لبناء شبكات للصرف الصحي وبناء محطات لمعالجة مياه الصرف الصحي #ارحل_ياسيسي

 

 

وتساءلت صاحبة حساب lovewomen:

يعنى احنا نبعث مساعدات لإيطاليا والصين وبريطانيا وأمريكا وبعدين نطلب قرض من البنك الدولي أيتها السماء صبي لعناتك على الغباء #ارحل_ياسيسي

 

 

صندوق النقد الدولي

 

كانت مصر قد وقعت على قرض مع صندوق النقد الدولي بقيمة 12 مليار دولار نهاية 2016، في إطار برنامج اقتصادي لمدة ثلاث سنوات، تتضمن زيادات ضريبية كبيرة وإلغاء الدعم.

 

وشملت الإجراءات تعويم الجنيه، ما أدى إلى انهياره بأكثر من 250 %، وحدوث موجة ارتفاع أسعار غير مسبوقة، قفز معها معدل التضخم لأكثر من 33 % في 2017.

 

كما نتج عن القرض تقليص دعم الطاقة والكهرباء، وتطبيق ضريبة القيمة المضافة، وتسريح عدد كبير من العمال، وتسببت تلك الإجراءات في صعوبات لملايين المصريين.

وقال البنك الدولي في تقرير العام الماضي: إن 64 % من الشعب المصري باتوا تحت خط الفقر بسبب الإجراءات الاقتصادية التي طبقتها البلاد بالاتفاق مع الصندوق.
ع.م

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى