مصر

سفير إثيوبيا في القاهرة يعلن استئناف المفاوضات قريباً برعاية افريقية

أكد سفير إثيوبيا في القاهرة، ماركوس تيكلي ريكى، اليوم الأربعاء، إنه سيتم استئناف المفاوضات بشأن ملف سد النهضة مع مصر والسودان قريبًا، للتوصل إلى اتفاق مرضٍ من جميع الأطراف برعاية الاتحاد الأفريقي.

الوساطة الرباعية

وقال السفير الإثيوبي، خلال مؤتمر صحفي عُقد اليوم بمقر السفارة الإثيوبية في القاهرة: “لم يتم التواصل مع إثيوبيا رسمياً بشأن لجنة الوساطة الرباعية التي اقترحها السودان، وسمعنا عنها من وسائل الإعلام فقط”.

وأوضح ماركوس ريكي، إن بلاده تبني السد منذ عام 2011 وكانت شفافة تجاه مصر، وأن بلاده منفتحة على الحوار وترغب في اتفاق مرضٍ لجميع الأطراف، مؤكدا أن سد النهضة لن يسبب ضرراً لدولتي المصب.

وأوضح أنه من مصلحة إثيوبيا الوصول إلى اتفاق، وأضاف “كان هدفنا ملء السد خلال 3 سنوات، ولكن وافقنا على الملء من 5 إلى 7 سنوات نزولاً على رغبة دول المصب”.

وشدد السفير الإثيوبي على أن أديس أبابا ملتزمة بالمفاوضات والحلول السلمية، وتابع: “نركز على المفاوضات في الوقت الراهن”.

كان السيسي قد صرح في خطاب من محافظة الإسماعيلية أمس الثلاثاء، إنه إذا تأثرت إمدادات مصر من المياه فإن ردها سيتردد صداه في المنطقة.

وشدد السيسي خلال مؤتمر صحفي بمقر هيئة قناة السويس، أن المياه المصرية خط أحمر وأي مساس بها سيؤثر على استقرار المنطقة كلها، وأضاف: “لا يمكن لأحد أن يأخذ قطرة مياه من مصر وإلا سيحدث عدم استقرار إقليمي”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى