مصر

استشهاد المعتقل عبد المقصود شلتوت داخل سجن شبين الكوم : رقم 63 منذ بداية العام

استشهد المعتقل عبد المقصود شلتوت، 59 عامًا، مدرس كيمياء، من صفط جدام، مركز تلامنوفية، وأحد مؤسسي معهد إعداد الدعاة بها، داخل محبسه، بسجن شبين الكوم صباح أمس الإثنين، 14 سبتمبر، وهو الشهيد رقم 62 منذ بداية العام، والثالث خلال الأسبوع الجاري.

استشهاد المعتقل عبد المقصود شلتوت

يذكر أن عبد المقصود شلتوت، معتقل منذ احتجاجات 20 سبتمبر 2019 .
وكان مريضًا بالضغط والسكر، وتوفي نتيجة الإهمال الطبي، حيث أصيب بجلطة داخل محبسه وكان يستخدم كرسيًا متحركًا .
وبخلاف استشهاد المعتقل عبد المقصود شلتوت، استشهد الأستاذ/ علي بحيري 66 عام، مدير مدرسة سابق بالبصارطة دمياط، والمحبوس بسجن جمصة، منذ 6 سنوات وتم تدويره في عدد من القضايا، وذلك جراء الإهمال الطبي المتعمد، يوم 13 سبتمبر الجاري.
وقالت مصادر أنه برغم التدهور الشديد في حالته الصحية بعد إصابته بجلطة في المخ لم يسمح بخروجه إلى المستشفى إلا وهو في الرمق الأخير.

استشهاد علي بحيري

وكان مركز الشهاب لحقوق الإنسان قد حذر فى 2 سبتمبر الجاري، من خطورة الحالة الصحية للسيد/ علي البحيري، مدير مدرسة بالمعاش، 66 عاما، وذلك لإصابته بجلطة في المخ بمحبسه بسجن جمصة، نقل بسببها إلى مستشفى المنصورة العام.

وقال أن على بحيري يعاني من كبر السن، وامراض الضغط والسكر، وأعيد تدويره على ذمة عدة قضايا، ويشكل مرضه وسنه خطورة على حياته في ظل التعنت في الإفراج عنه.

وحمل المركز وزارة الداخلية ومصلحة السجون المسؤولية عن حياته، وطالب بالإفراج عنه فورا .

كما استشهد المعتقل الشاب مصطفى أحمد مصطفى من أسيوط بالإهمال الطبي بمحبسه في سجن طرة.

زيادة عدد الوفيات

كانت مجموعة من المنظمات الحقوقية المعنية بمراقبة ومتابعة حالة حقوق الإنسان في مصر؛ قد رصدت زيادة عدد الوفيات بالسجون المصرية ، ومنها :
الأستاذ/ صبحي السقا بسجن برج العرب بمحافظة الإسكندرية، بتاريخ 31 أغسطس.
عبدالرحمن محمد زوال بسجن تحقيق طرة داخل زنزانة انفرادية ” زنزانة تأديب”، بتاريخ 1 سبتمبر.
شعبان حسين خالد بسجن الفيوم العمومي، بتاريخ 1 سبتمبر.
أحمد محمود عبد النبي بسجن طرة شديد الحراسة” العقرب”، بتاريخ 2 سبتمبر.
الدكتور عمرو أبو خليل استشاري الطب النفسي بسجن طرة شديد الحراسة” العقرب”بتاريخ 6 سبتمبر.

وذكرت المنظمات أن حالات الوفاة داخل السجون المصرية منذ بداية عام 2020 بلغ مجموعها 60 حالة نتيجة الإهمال الطبي المتعمد” رغم أنهم يخضعون للاحتجاز على ذمة قضايا سياسية”، و في ظروفٍ سيئة .
ع.م

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى