عربيمصر

استشهاد 3 فلسطينيين في نابلس.. والجهاد تؤكد: “مصر ملزَمة بتنفيذ بنود التهدئة”

أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية، الثلاثاء، استشهاد 3 فلسطينيين برصاص الاحتلال الإسرائيلي في نابلس، بينهم القيادي في كتائب شهداء الأقصى “إبراهيم النابلسي”.

وقالت الصحة الفلسطينية أن الشهداء هم: “إبراهيم النابلسي، وإسلام صبوح، وحسين جمال طه”.

وأوضحت الصحة إن 40 فلسطينيا أصيبوا برصاص الجيش الإسرائيلي، خلال اقتحام جنود الاحتلال للبلدة القديمة بنابلس، بينهم 4 في حالة خطيرة.

وتداولت وسائل إعلام فلسطينية رسالة صوتية منسوبة لإبراهيم النابلسي خلال محاصرته من قبل قوات الاحتلال وقبيل استشهاده يوصي فيها بمواصلة المقاومة من بعده.

مصر ملزَمة بنود الهدنة

من جانيه، قال محمد الهندي رئيس الدائرة السياسية لحركة الجهاد الإسلامي، إن حكومة الاحتلال الإسرائيلي نكثت بوعدها بخصوص تنفيذ مقتضيات الهدنة، وكذلك إطلاق سراح الأسيرين خليل العواودة والشيخ بسام السعدي، وهو ما يمكن أن يؤثر على مستقبل العلاقة بين القاهرة وتل أبيب.

وشدد الهندي في لقاء على قناة الجزيرة مباشر، أمس الاثنين، أن مصر مطالَبة بالإجابة والتوضيح عن عدم امتثال “العدو الإسرائيلي” للإفراج عن أسيري الحركة.

وأضاف: “حركة الجهاد الإسلامي وجناحها المسلح بصدد التواصل مع الحكومة المصرية وتقييم الوضع قبل اتخاذ الإجراءات الضرورية واللازمة”.

وكان الأمين العام لحركة الجهاد زياد النخالة قد قال الأحد، إن اتفاق الهدنة يشمل ضمانات مصرية بالإفراج عن الأسيرين خليل العواودة والشيخ بسام السعدي القياديَّين في الحركة.

وأضاف النخالة “تلقينا تعهدًا مصريًّا بتنفيذ هذه النقاط بصورة شمولية، وإذا لم يلتزم العدو بما اتُّفق بشأنه فإننا سنعد الاتفاق لاغيًا، وسنستأنف المعركة من جديد”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى