مصر

 اعتقال الشاب أحمد نافع مصور فيديو مستشفى الحسينية ونجل إحدى الضحايا 

أقدمت قوات الأمن على اعتقال الشاب أحمد ممدوح نافع نجل إحدى ضحايا مستشفى الحسينية، بتهمة تصوير وبث فيديو يكشف الواقعة.

اعتقال الشاب أحمد نافع

كانت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن الشرقية، قد استدعت مصور مقطع الفيديو الخاص بواقعة وفاة حالات من المصابين بفيروس كورونا المُستحد داخل قسم العزل بمستشفى “الحسينية” المركزي؛ للاستماع لأقواله فيما حمله المقطع من زعم بوفاة المرضى بسبب نقص الأوكسجين.

ورغم نفى صدور أي قرار من النيابة العامة تجاه أحمد ممدوح، بخصوص الواقعة، قالت مصادر إن الشاب تم اعتقاله.

فيديو مستشفى الحسينية 

وكانت هالة زايد، وزيرة الصحة، قد نفت وجود أي نقص في الأوكسجين داخل المستشفى، في بيان رسمي فيما وثق الفيديو المتداول، موت كل الموجودين بالعناية المركزة، بسبب نقص الأكسجين.

وزعمت زايد أن الوفيات لأشخاص أغلبهم كبار سن يعانون من أمراض مزمنة، فضلًا عن حدوث مضاعفات جراء الإصابة بفيروس كورونا، والتي أدت إلى وفاتهم في أوقات مختلفة، بحسب البيان، لكن نجل أحد الضحايا نفى المزاعم فى تصريحات للمصري اليوم المحسوبة على الجهات الأمنية، وقال إن والده يتمتع بصحة جيدة، ولا يعاني أي أمراض مزمنة، وأضاف أنه دفع 17 ألف جنيه إكراميات ومصروفات شاي وسكر للأمن والعاملين بالمستشفى.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى