مصر

الأمن المصري يعلن تصفية 15 شخصًا في العريش

أصدرت وزارة الداخلية المصرية، اليوم الأحد بيانًا، أعلنت فيه، تصفية 15 مسلحا خلال عملية أمنية في مدينة العريش بمحافظة شمال سيناء.

وزعم بيان الوزارة، أن “معلومات توافرت لقطاع الأمن الوطني، حول اختباء مجموعة من “العناصر الإرهابية” بإحدى المزارع الكائنة بحي الحوص منطقة العبور، دائرة قسم شرطة أول العريش للإعداد لتنفيذ مخططاتهم العدائية”.

وأضاف البيان: “تم التعامل مع تلك المعلومات واستهداف نطاق تمركز هذه العناصر إلا أنهم حال استشعارهم باقتراب القوات بادروا بإطلاق أعيرة نارية تجاههم، مما دعا للتعامل معهم، حيث أسفر ذلك عن مصرع عدد 15 منهم، فيما عثر على تسعة بنادق آلية وعبوات ناسفة في مكان الحدث”.

يأتي ذلك بعد يومين فقط من هجوم تنظيم “ولاية سيناء” على كمين “التفاحة” في بئر العبد بشمال سيناء، مما أسفر عن مقتل كل أفراد الكمين المكون من ضابط و8 مجندين، بالإضافة إلى عدد من المدنيين.

وبعد الهجوم بساعات، قصفت القوات الجوية المصرية، بعض المناطق جنوب المدينة وشمال مركز الحسنة وسط سيناء بشكل عشوائي، حيث استهدف القصف سيارة مدنية في قرية الجفجافة إحدى قرى مركز الحسنة، مما أسفر عن مقتل “سليمان أبو كريم” واثنين من أبنائه (22 عاما وعشرة أعوام)، وإصابة زوجته، وهم من أبناء قبيلة الترابين إحدى قبائل سيناء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى