مصر

الأمن المصري يعتقل مدير عام محكمة دمنهور السابق

اعتقلت قوات الأمن بمحافظة البحيرة، اليوم الاثنين، “عبد المقصود قنيبر”، المدير العام السابق بمحكمة دمنهور، واقتياده إلى مكان مجهول.
وكشفت التنسيقية المصرية للحقوق والحريات عن اعتقال “قنيبر”، بعد مداهمة منزله بقرية زرقون في مركز دمنهور دون سند قانوني، واخفائه قسريًا دون عرضه على النيابة أو معرفة مكان احتجازه حتى الآن.

وناشدت عائلة “قنيبر” المؤسسات الحقوقية، ومنظمات المجتمع المدني للضغط على السلطات الأمنية، للكشف عن مكان تواجده والإفراج عنه.

كانت حملة “أوقفوا الاختفاء القسري”، وهي مبادرة حقوقية مصرية، قد وثّقت الجمعة الماضي في تقرير أخير لها، تعرّض 179 شخصًا للاختفاء القسري في خلال الفترة ما بين الأوّل من سبتمبر 2018 وحتى 28 فبراير2019.

ووثقت الحملة حالات الاختفاء القسري في الفترات الممتدة ما بين 30 يونيو 2013 وحتى الأوّل من أغسطس 2018، بإجمالي 1520 حالة.

كما وثقت منظمة “كوميتي فور جستس” 1989 حالة اختفاء قسري في مصر ظهر منها 1830 حالة في الفترة الزمنية ما بين أغسطس 2017 وحتى الشهر نفسه من عام 2018.

وقالت المنظمة: إنّ التقرير السنوي الصادر عن الفريق العامل المعني بحالات الاختفاء القسري أو غير الطوعي في الأمم المتحدة وثّق استمرار جريمة الاختفاء القسري في مصر بشكل ممنهج في حقّ الناشطين والحقوقيين وعدد من المواطنين.

فيما سُجّل عدم تعاون من قبل السلطات المصرية معه في “الإجراءات” بشكل كبير، وذلك بالتزامن مع تقلّص مساحة المجتمع المدني في مصر واستهداف الناشطين الحقوقيين الذين يعملون على توثيق جرائم الاختفاء القسري من قبل قوات الأمن المصرية.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التخطي إلى شريط الأدوات