عربي

الأمن يداهم قناة الزيتونة بسبب توجيه نقد للرئيس والجيش

أعلنت قناة الزيتونة في بيان اليوم 6 أكتوبر 2021 أن قوات أمنية داهمت مقر شبكة الزيتونة للإعلام و الإتصال.

الأمن يداهم قناة الزيتونة

واقتحمت قوة أمنية صباح اليوم، مقر “قناة الزيتونة” الخاصة، الواقعة بمنطقة المغيرة من ولاية بن عروس. وقالت مصادر من داخل القناة، أنّ عناصر الأمن، برفقة قوات الهايكا، منعوا صحفيي القناة وموظفيها وتقنييها، من دخول المقر.

وأوضحت مصادر أنّ الفرقة الأمنية قامت بمعاينة المعدّات التقنية للقناة، وتولت عملية “تشميعها” .

وجاء اقتحام قناة الزيتونة بعد أن أصدر قاضي التحقيق الثاني بالمحكمة العسكرية الدائمة بطاقة إيداع بالسجن في حق الإعلامي بقناة الزيتونة ومقدم برنامج ” حصاد 24 ” عامر عياد.

تهم مصرية

وأمرت الفرقة العدلية للقضايا الاجرامية بتوقيف  الإعلامي عامر عياد و النائب عبد اللطيف العلوي يوم الأحد 3 أكتوبر 2021، ويواجه كلاهما تهمة التآمر على أمن الدولة الداخلي، والاعتداء المقصود به تبديل هيئة الدولة وارتكاب فعل موحش في حق رئيس الجمهورية ونسبة أمور غير صحيحة لموظف عمومي والدعوة الى العصيان وحمل السكان على والتباغض والتقاتل، وهي نفس التهم التي توجه للمعارضة المصرية، على مدار 8 سنوات.

الهايكا

يذكر أنّ هيئة التعديل السمعي البصري (الهايكا)، كانت أعلنت منذ عدّة سنوات، أنّ قناة الزيتونة غير قانونية، وشككت في مصادر تمويلها، معتبرة إياها، أحد الأذرع الإعلامية لحركة النهضة.

وتقول إدارة القناة، إنّها تقدمت مرات عديدة بملف مكتمل الشروط القانونية، للحصول على ترخيص من الهايكا، لكنّها وجدت تعنتاً.

وطلبت الهايكا، إيقاف بثّ القناة ، إلى حين البتّ في الملف مجدداً، وهو ما رفضته إدارة القناة رفضا قاطعا.

وتعد “الهايكا”، هيئة غير قانونية، بعد أن استوفت سنوات عملها، كما اختارت أعضاء جدد بدلاً من الأعضاء المستقلين بدون انتخابات بالمخالفة للقانون.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى