مصر

الأمن يعتقل الناشط علاء عبد الفتاح للمرة الثانية

 

 اعتقلت قوات الأمن المصرية، أمس السبت، الناشط السياسي علاء عبد الفتاح أثناء تنفيذه المراقبة الشرطية المقررة عليه يوميًا.

كان المحامي الحقوقي خالد علي قد أعلن أنه تلقى اتصالاً هاتفيًا من الدكتورة ليلى سويف، والدة علاء عبد الفتاح تخطره أنها كانت تقف أمام قسم الدقي في انتظار خروج علاء من المراقبة الشرطية المقررة عليه يوميًا من السادسة مساءً إلى السادسة صباحًا، إلا أنه لم يخرج وجاءت مأمورية لاستلامه من القسم واصطحابه لمكان غير معلوم.

وأضاف علي عبر حسابه الخاص على الفيسبوك: إن منى شقيقة علاء، تمكنت من الدخول للقسم للسؤال عنه فأخطروها بأنه مقبوض عليه، وتم ترحيله لنيابة أمن الدولة للتحقيق معه.

 كما كتبت منى سيف شقيقة علاء، في تغريدة على تويتر:علاء اتقبض عليه تاني ومنتظر يظهر قدام نيابة أمن الدولة قسم الدقي، وأضافت سيف: قسم الدقي عشان يريح نفسه بيدعي أن علاء خرج حر طليق في معاده 6 ص، لكن كونه خرج على مأمورية كبيرة والعربيات منتظراه تقبض عليه وتخفيه دي حاجة ما تخصهمش طبعا.. المهم الخلاصة، رجعنا لدوامة الحبس تاني، وأخدوا علاء

 وتابعت: علاء اتقبض عليه من المراقبة، كون القسم ظبطها انه يبقى على باب القسم عشان يخلي مسئوليته ده ما يغيرش الحقيقة إن علاء اتاخد من أمن الدولة من المراقبة

كانت السلطات المصرية قد أفرجت عن علاء عبد الفتاح أحد رموز ثورة يناير في مارس 2019، بعد سجنه 5 سنوات إثر اعتقاله في 28 نوفمبر 2013، بتهمة التحريض على التظاهر ضد دستور 2014 أمام مجلس الشورى.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى