مصر

الإذاعة تتخلى عن الإذاعية أماني صباح  فى واقعة الضرب بماسبيرو و الوطنية للإعلام تحقق

رفضت الإذاعة المصرية التدخل فى أزمة الاعتداء على الإذاعية أماني صباح بالضرب المبرح، فى الفيديو الشهير الذي انتشر على منصات التواصل .

وعلّق رئيس الإذاعة المصرية محمد نوّار على واقعة ضرب المذيعة أماني صباح بأن لجوئها إلى الشرطة وتحريرها لمحضر أسقطت حقها لدى الإذاعة.

وزعم أنّها طالما لم تتقدّم بأيّ شكوى للإذاعة ولجأت للشرطة، فإنّ ذلك يعني أنّها ليس لديها حق عند الإذاعة !!

فيما أكّدت المذيعة المصرية أماني صباح أنّ نوّار متواطئ في الواقعة، وأنّها لن تسكت عن حقّها، موضحةً أنها أبلغت رئاسة الوزراء بما حدث.

وقالت “ماذا كان سيفعل نوار؟ كان سيعاقب المعتدي بخصم ثلاثة أيام من الراتب! رغم أنّ هذا الشخص لا يزال يعمل في الإذاعة حالياً من دون أيّ مشاكل”.

وأضافت أنها حصلت على إجازة من العمل مدّتها 20 يوماً بأمر الأطباء، جراء ضربها.

من جهتها أعلنت الهيئة الوطنية للإعلام ، فتح تحقيق عاجل في واقعة اعتداء مدير بالإذاعة على مذيعة بالضرب. 

ووثقت المذيعة الواقعة التي حدثت في ردهات مبنى الإذاعة بالفيديو، من جانب مدير إدارة إذاعة وسط الدلتا هاني محمد عماشة.  ونشرتها على مواقع التواصل الاجتماعي. 

أماني صباح

وظهر “عماشة” وهو يوجه للإذاعية السب و  الشتائم وقام بضربها وسحلها.

وتعرضت الإعلامية أماني صباح، لـ إصابات في قدمها، نتيجة الاعتداء والسحل، كما هددها بالاعتقال على غرار زميلتها المذيعة المعروفة هالة فهمي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى