مصر

الإعدام لـ6 متهمين في المنيا خطفوا وقتلوا طفلًا للمطالبة بفدية

‏قضت محكمة جنايات المنيا بإعدام 6 متهمين واثنين آخرين بالسجن المشدد 10 سنوات، لقيامهم باختطاف طفل واحتجازه وإلقائه حيًّا بمصرف المحيط بمركز سمالوط شمال المنيا حتى لفظ أنفاسه الأخيرة، بعد طلب فدية من أسرته.

 الإعدام لـ6 متهمين في المنيا 

وعاقبت – الدائرة الرابعة محكمة جنايات المنيا – برئاسة المستشار محمد حسام حمزة، رئيس المحكمة، 6 متهمين بالإعدام شنقا، واثنين آخرين بالسجن المشدد 10 سنوات، لقيامهم باختطاف طفل واحتجازه، وإلقائه حيا بمجرى مائي، (مصرف المحيط) بمركز سمالوط.

كانت هيئة المحكمة قد أحالت أوراق القضية لمفتي الجمهورية لإبداء الرأي الشرعي في إعدام المتهمين شنقا، وحددت جلسة اليوم للنطق بالحكم.

قائمة المتهمين

وضمت قائمة المتهمين المعاقبين بالإعدام، محمود أحمد محمود عبدالرحمن، وشهرته محمود الصندفاوى، 31 سنة، صاحب مكتب سيارات ومقيم الجيزة، ومحمود رمضان عبدالعال خضر، 38 سنة، أمين شرطة بوزارة الداخلية، ومقيم بمركز المنيا، ومينا صالح يعقوب بطرس، 28 سنة، مقيم مركز المنيا، ومحمد محمد عبدالسميع، 29 سنة، عامل زراعي مقيم بمركز سمالوط، عبدالظاهر عادل محمد عباس، 18 سنة، طالب، ومقيم بمركز سمالوط.

المطالبة بفدية

ترجع أحداث لخلال الفترة من 16-22 أكتوبر 2011، بدائرة مركز سمالوط في المنيا.

إذ  اختطف واحتجز المتهمون الثمانية وقتلوا الطفل محمود مصطفى محمد فولي، عمدا مع سبق الإصرار، وكبلوه وأوثقوه بالحبال واقتادوه عنوه معصوب العينين، والقوة بمصرف المحيط حتى أيقنوا غرقه قاصدين من ذلك قتله. للمطالبة بفدية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى