Egypt

 الإفتاء تبيح استخدام المرأة للعطور عند خروجها .. والمفتي: سلوك حضاري

أفتت دار الإفتاء بأن استخدام المرأة للعطور والبرفان، قبل خروجها من المنزل يدخل في حيز النظافة الشخصية واهتمام الإنسان بمظهره، مؤكدة أنه يجوز لها وضعه إذا كان خفيفا ولا تقصد به الإثارة أو استمالة قلوب الرجال، وأشارت إلى أنه ليس عليها إثم في ذلك..

الإفتاء تبيح استخدام المرأة للعطور

وكان سؤال قد ورد إلى دار الإفتاء يقول: ما حكم وضع البرفان للمرأة خارج المنزل؟..وأجاب عن السؤال د.أحمد ممدوح، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، قائلاً: إذا كان خفيفًا ولا تقصد به المرأة إثارة الغرائز أو استمالة قلوب الرجال فلا حرج فيه. 

وتابع ممدوح : ربما يعلق أحدهم الآن ويقول ما هذا الذي تقوله يا شيخ اتق الله ألم تقرأ الحديث الشريف أيما امرأة استعطرت ثم خرجت فمرت على قوم ليجدوا ريحها فهي زانية، مضيفا: هذا الحديث يقول فيه صلى الله عليه وسلم ليجدوا، والحديث يقصد هنا أن العلة من وضع العطور هو استمالة قلوب الرجال، وأن يتأملها الرجال وتدعوهم إلى نفسها من طرف خفي، فهي زانية لأنها تفعل شيئًا من مقدمات الزنا.. وهذا هو الممنوع. 

وكان مفتي الجمهورية شوقي علام قد زعم فى 19 سبتمبر 2020،أن استخدام العطور بالنسبة للرجل وللمرأة يدخل في حيز النظافة ومظهر الإنسان، منوهاً بأنه لابد أن يعيش الإنسان نظيف البدن والمظهر، وأن هذه مطلوبات شرعية.

وأضاف مفتى الجمهورية، خلال لقائه ببرنامج “نظرة”، المذاع عبر شاشة “صدى البلد”، أنه لابد أن يتفق الشكل الجميل مع الجوهر والقلب الطيب.

وتابع علام إننا نريد من المرأة المسلمة أن تكون امرأة تظهر بسلوك حضاري، مشيرا إلى أن استخدام العطور بالنسبة للمرأة لابد وأن يكون غير ملفت للنظر، حيث إنه لابد أن يكون هناك اعتدال في استعمال العطور.

رابط 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى