عربي

الغنوشي: الإمارات تقف وراء الإنقلاب .. و نستوعب الدرس التركي

اتهم زعيم حركة “النهضة“، رئيس البرلمان التونسي، راشد الغنوشي، الإعلام الإماراتي بالوقوف وراء ما حصل في تونس، واستهداف حركة “النهضة”.

الإمارات تقف وراء إنقلاب تونس

وقال الغنوشي في مقابلة في مقابلة مع قناة “تي آر تي” التركية، إن المؤسسة العسكرية تفصل بين السياسي والعسكري ولا مصلحة لها بالتورط في قضايا سياسية.

وأضاف أن قرارات الرئيس قيس سعيد، لا تخدم الديمقراطية ولا التعددية الحزبية وتعكس تعطشا للسيطرة على مؤسسات الدولة.

وأوضح أن مكتب حركة النهضة عقد اجتماعا واتخذ قراراً بإدانة الانقلاب، كما دعا الرئيس قيس سعيد للعودة عن هذه القرارات.

وأضاف: “منذ أن سمعنا بانقلاب خرجنا إلى الشّارع وهذا الدرس التركي الذّي نعمل على مراعاته (في إشارة إلى تداعيات محاولة انقلاب 15 يوليو 2016 بتركيا)”.

وكان الغنوشي قد اعتبر فجر الإثنين، قرارات الرئيس قيس سعيد “انقلابا على الثورة والدستور”، وشدد على أن الشعب التونسي وأنصار “النهضة” سيدافعون عن الثورة.

وأضاف : قرارات الرئيس سعيد “خاطئة وستُدخل تونس وشعبها في ظلمات وسلطة الرأي الواحد”
الثورة المضادة

وبخلاف تصريحات الغنوشي أن الإمارات تقف وراء الإنقلاب، قاد محمد بن زايد ولي عهد أبو ظبي، الثورة المضادة ونجح فى إجهاض حلم الربيع العربي.

وكشف ضاحي خلفان رئيس شرطة دبي السابق منذ يومين عن سقوط الحكومة التونسية، وتجميد البرلمان، تلميحاً وليس بالتصريح.

وقالت نيويورك تايمز، إن الإجراءات التي اتخذها قيس سعيد للسيطرة على تونس تهدد الحكومة الديمقراطية الوحيدة التي انبثقت عن الربيع العربي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى