مصر

 البرلمان يفوض السيسي فى إدارة أزمة سد النهضة رغم تنازله عن حق مصر فى 2015

منح مجلس النواب في جلسته العامة أمس تفويضا للرئيس عبد الفتاح السيسي بـ “اتخاذ ما يراه مناسبا” لحماية الأمن المائي للبلاد من التهديدات التي يمثلها سد النهضة الإثيوبي.

البرلمان يفوض السيسي

 ويسمح التفويض للرئيس باتخاذ أي إجراء يراه ضروريا – بما في ذلك العمل العسكري – لوضع حد للتهديد الذي يمثله السد على إمدادات المياه في مصر. 

وقال النواب إن الشعب المصري يعارض ملء إثيوبيا للسد ويدعم الإجراءات المتخذة ضده.

وكان المستشار حنفي جبالي رئيس قد قال: ” نعلن وقوفنا جميعا خلف القيادة السياسية ودعمنا لحماية حقوق الشعب التاريخي مياه النيل شريان الحياة، ونثق بتجاوز التحدي الذي نواجهه بقوة وتحقيق نصر جديد”، موجها التحية للرئيس السيسي لدفاعه بحق وشرف عن مقدرات الشعب المصري. بحسب زعمه.

وأشار إلى أن التطورات التي حدثت تؤكد عدالة الموقف المصري وسعيه لحماية الحقوق المائية المصرية، مضيفا أن مصر لم تقف في وجه الأشقاء وترفض المساس بحقها المائي.

وسبق أن وقع السيسي اتفاق المبادئ مع إثيوبيا فى 2015، وهو الإتفاق الذي استغلته إثيوبيا فى بناء وتشغيل السد من طرف واحد.

وقال مراقبون إن وزير الري فوجئ بتوقيع السيسي للإعلان دون بشكل فردي، دون أن يتشاور مع أي مسؤول آخر.

وأضافوا أن السيسي رفض الإنصات لتحذيرات وزارتي الخارجية والري وجهاز المخابرات، من التوقيع على الإتفاقية، وقال إنه سيستخدم”تأثيره الشخصي” فى إحداث تغيير كبير فى الموقع الإثيوبي.

وسخر الإعلامي هيثم أبو خليل من الحديث عن كاريزما السيسي وتأثيره الشخصي، ونشر صور له قبل وصوله للحكم، تدلل على شخصيته الحقيقية:

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى