اقتصاد

البنك المركزي يكشف عجز الحساب الجاري في 3 أشهر بمقدار 2.8 مليار دولار

قال البنك المركزي اليوم الأحد، إن عجز الحساب الجاري بلغ 2.8 مليار دولار، فى ثلاثة أشهر، بين يوليو وسبتمبر 2020 مقابل 1.4 مليار في العام 2019.

عجز الحساب الجاري

وأضاف المركزي أن صافي الاستثمارات الأجنبية المباشرة في مصر سجلت 1.6 مليار دولار من يوليو إلى سبتمبر 2020، انخفاضاً بـ31% على أساس سنوي.

وأشار إلى أن تحويلات العاملين المصريين في الخارج بلغت 8 مليارات دولار من سبتمبر إلى يوليو 2020.

وذكر أيضا أن إيرادات السياحة بلغت 801 مليون دولار من يوليو إلى سبتمبر 2020 انخفاضاً من 4.2 مليار دولار في الفترة نفسها من 2019.

وسجل الميزان الكلي عجزاً بلغ 69.2 مليون دولار مقارنة بفائض 227 مليون دولار قبل عام.

خسائر مصر من العملة الصعبة

وبلغت خسائر مصر من إيراداتها بالعملة الصعبة 14 مليار دولار بسبب جائحة “كوفيد-19” وتأثيراتها على قطاع السياحة، وفق ما ذكره وزير المالية محمد معيط في مقابلة مع مصطفى بكري ببرنامج “حقائق وأسرار” على قناة صدى البلد .

ومن ضمن القطاعات المرتبطة بالسياحة والمتضررة أيضا الفنادق والطيران والتجارة الخارجية، وهو ما أدى إلى انخفاض الإيرادات العملة الأجنبية، وتعثر عدد كبير من الشركات مالياً، وانخفاض الحصيلة الضريبية.

وخسرت مصر نحو 220 مليار جنيه من إيراداتها في الربع الأخير من العام المالي الماضي 2020/2019 مع تضرر البلاد من جائحة “كوفيد-19”.

وزار مصر خلال 2020 نحو 3.6 مليون سائح فقط، بتراجع بأكثر من 75% مقارنة بـ 13 مليون سائح في 2019.

وهوى متوسط الإيرادات السياحية الشهرية بنسبة 85-92% ليبلغ نحو 80-150 مليون دولار فقط، انخفاضاً من مليار دولار في 2019.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى