مصر

بدء التحقيق مع قيادات وزارة الصحة المتهمين بتلقي رشاوي: بينهم مسؤول لقاح كورونا

أعلنت النيابة العامة، أنها بدأت مباشرة التحقيقات مع مسئولين بوزارة الصحة متهمين بتلقي الرشوة.

التحقيق مع قيادات وزارة الصحة

 وأهابت النيابة بالكافة إلى الالتزام بما تعلنه وحدها من معلومات حول الواقعة، والالتفات عن أي أخبار كاذبة أو غير صحيحة قد تضع ناشريها تحت المسئولية القانونية، مؤكدةً أن النيابة العامة حريصة على مبدأ الشفافية مع المجتمع.

يشار إلى أن وزيرة الصحة والسكان، الدكتورة هالة زايد، كانت قد تعرضت لأزمة قلبية حادة نقلت على إثرها إلى المستشفى لتلقي العلاج.. بعد اعتقال عدد من قيادات وزارة الصحة بينهم مدير مكتبها.

وقالت مصادر إن هالة زايد نفسها متورطة فى قضية الرشوة.

وتبلغ زايد من العمر 54 عاماً، وتولت منصبها الوزاري في يونيو 2018، رغم إمكانياتها وقدراتها المحدودة، وهي عضو في المجلس التعليمي لكلية الطب بالقوات المسلحة، وإبنة لواء بالجيش، وكان مسؤولة الاتصال مع الأمن الوطني أثناء عملها في وزارة الصحة، قبل أن تتولى منصبها الوزاري.

المسؤول عن لقاحات كورونا

ومن ضمن 5 من قيادات وزارة الصحة تم اعتقالهم، مدير إدارة العلاج الحر وبعض العاملين بالإدارة، والمسؤول عن لقاحات فيروس كورونا، والتهم الموجهة لهؤلاء، الرشوة والفساد المالي واستغلال المنصب والإضرار العمدي بالمال العام.

وقالت مصادر وزارة الصحة إن الأشخاص الأربعة العاملين بإدارة العلاج الحر المسؤولة عن التفتيش على العيادات والمستشفيات الخاصة وإعطائها تراخيص العمل، تمت متابعتهم منذ فترة، من قبل الرقابة الإدارية، بالإضافة إلى المسؤول عن لقاحات كورونا، وجميعهم تمت إثبات تهم الفساد ضدهم بالأوراق والمستندات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى