مصر

التعليم تقرر تدريس كتاب تربية دينية مشترك العام القادم

كشف طارق شوقي وزير التربية والتعليم، عن تفاصيل مبادرة تدريس كتاب تربية دينية مشترك في المدارس المصرية العام القادم .

وأضاف وزير التربية والتعليم، أن الفكرة أنه سيتم تأليف كتاب مشترك تكون داخل المجموع للطالب، باسم التربية الدينية لتدريس (الأخلاق والمعاملات)، إلى جانب تأليف كتاب آخر لكل دين سواء اسلامي او مسيحي.

وأوضح وزير التربية والتعليم ، أن الكتاب الأول المشترك سيكون عبارة عن مادة داخل المجموع الكلي للطالب ، أما الكتاب الثاني الذي سيتم تدريسه لكل دين على حدة ، فسيكون عبارة عن مادة نجاح ورسوب فقط ولا تضاف للمجموع الكلي للطالب.

كتاب تربية دينية مشترك

وأشار وزير التربية والتعليم، إلى أن تدريس كتاب تربية دينية مشترك سيطبق على تلاميذ النظام التعليمي الجديد، ابتداء من الصف الثالث الابتدائي العام القادم.

وبخلاف إعلان وزير التعليم تفاصيل كتاب الدين المشترك، تستعد وزارة التعليم لإطلاق عدد من المبادرات منها :

  • مبادرة الدروس الإلكترونية.
  • مبادرة إعداد وتدريس كتاب تربية دينية مشترك.
  • مبادرة بدء إتاحة الشاشات الإلكترونية في المرحلة الإعدادية.
  • مبادرة لزيادة الاهتمام بمدارس التكنولوجيا التطبيقية، مثل: مدارس المجوهرات.
  • مبادرة لإعادة صياغة قاعدة بيانات للتلاميذ ID، متوافقة مع قواعد البيانات في باقي الجهات.
  • مبادرة لإقامة مدارس Two Point O، بحيث تكون الوزارة منظم منهج مصري بجودة مرتفعة.

كان الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي قد قرر فى ديسمبر الماضي تدريس مادة “احترام الآخر” في المدارس المصرية، خلال حضوره احتفال “قادرون باختلاف” (لذوي القدرات الخاصة)، استجابة لطلب أحد الأطفال المشاركين، كما بدا .

وسخر رواد مواقع التواصل الإجتماعي من القرار والتصريحات التي تناقض الواقع، في ظل ما تشهده مصر من اعتقالات وقمع وسحق المعارضين شيوخاً ونساءاً وأطفالاً، في وقت تصف الصحافة العالمية نظامة بالتوحش غير المسبوق.

مؤكدين أنه لا يقبل ولا يؤمن بثقافة هذا الآخر، وأنه لا يؤمن سوى بالمجازر الدموية، وانتهاكات حقوق الإنسان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى