مصر

الثانية خلال 3 أشهر.. زيادة أسعار البوتاجاز للمنازل والمحلات التجارية  10 جنيهات

للمرة الثانية خلال 3 أشهر، أعلنت الحكومة الجمعة، زيادة أسعار أسطوانة البوتاجاز للمنازل والمحلات التجارية، بنسبة 7%.

وزعمت الحكومة، أن ارتفاع أسعار الغاز كباقي المنتجات البترولية في الأسواق العالمية.

ارتفاع أسعار أسطوانة البوتاجاز

وحسب قرار رئيس مجلس الوزراء، سيكون سعر بيع الأسطوانة زنة 12.5 كيلو غراماً للاستخدام المنزلي، تسليم المستودع، للمستهلك 75 جنيهاً، بزيادة قدرها 5 جنيهات عن آخر مرة زادت فيها الأسعار يوم 4 ديسمبر الماضي.

وسيكون سعر الأسطوانة زنة 25 كيلوغراماً للمحلات التجارية، 150 جنيهاً تسليم المستودع، بزيادة قدرها 10 جنيهات عن آخر زيادة جرى إقرارها قبل 3 أشهر. وسيكون سعر طن غاز صب غير شامل 6 آلاف جنيه، غير شامل نولون النقل.

وتعد هذه الزيادة هي المرة الثانية على أسعار أسطوانات البوتاجاز خلال 3 شهور ونصف، التي رفعتها في ديسمبر الماضي بين 5 إلى 10 جنيهات.

اسطوانة البوتاجاز

يذكر أن سعر اسطوانة البوتاجاز عام 2014 عندما استولى الرئيس عبد الفتاح السيسي على السلطة عقب الانقلاب العسكري، كان 7 جنيهات داخل المستودع.

وشهد عام 2016 أكبر زيادة في سعر الأسطوانة، مع إلغاء الدعم عن الوقود في إطار اتفاق مع صندوق النقد الدولي على قرض بقيمة 13 مليار دولار.

وتضمنت الإجراءات تحرير سعر الصرف وتعويم الجنيه. فارتفع سعر الأسطوانة بنسبة 50%، ووصل سعرها إلى 15 جنيهاً.

وفى نهاية يوليو 2017، ارتفع سعر الأسطوانة ليصل إلى 30 جنيهاً المنزلي و60 جنيهاً التجاري.

وشهدت مصر خلال الأيام الماضية موجة جديدة من ارتفاع أسعار السلع الغذائية ومواد البناء، وشهد سعر رغيف الخبز السياحي غير المدعم، ارتفاعاً قدره 50%.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى