عربي

 الجيش السوري يسيطر على سراقب وتركيا تعزز قواتها

سيطر الجيش السوري اليوم السبت على كامل مدينة سراقب في إدلب في شمال غرب البلاد، برغم تحذيرات أطلقتها أنقرة التي أرسلت المزيد من التعزيزات العسكرية إلى المنطقة.

وتأتي السيطرة على سراقب في إطار هجوم واسع بدأته قوات النظام بدعم روسي في ديسمبر في مناطق في إدلب وجوارها تؤوي ثلاثة ملايين شخص، وكانت واقعة تحت سيطرة هيئة تحرير الشام .

الجيش السوري يسيطر على سراقب

وتحظى مدينة سراقب في ريف إدلب الجنوبي الشرقي بأهمية استراتيجية كونها نُشكل نقطة التقاء لـ”إم 5″ مع طريق آخر متفرع منه يربط محافظتي حلب وإدلب باللاذقية.

ومنذ بدء الهجوم، سيطرت قوات النظام على عشرات المدن والبلدات في ريفي إدلب وحلب، أبرزها مدينة معرة النعمان جنوب مدينة إدلب، مركز المحافظة.

وقبل دخول القوات الحكومية إليها، كانت مدينة سراقب أصبحت شبه خالية من السكان نتيجة موجة النزوح الضخمة التي شهدتها مع اقتراب الهجوم منها.

وبعد ان بات الجيش السوري يسيطر على سراقب بدأ نحو 586 ألف شخص إلى النزوح من مناطق التصعيد في إدلب وحلب في اتجاه مناطق لا يشملها القصف قرب الحدود التركية، وفق الأمم المتحدة. وتعدّ موجة النزوح هذه بين الأكبر منذ اندلاع النزاع العام 2011.

تعزيزات تركية

وأرسلت تركيا خلال الأيام الماضية تعزيزات عسكرية ضخمة إلى المنطقة، بعد تبادل إطلاق النار الإثنين بين القوات التركية والسورية .

وأفادت وكالة أنباء “الأناضول” التركية عن دخول أكثر من 350 آلية عسكرية تركية منذ يوم الجمعة إلى منطقة إدلب.

وانتقلت عناصر من القوات الخاصة (الكوماندوز) إلى الوحدات الحدودية.

وكانت وزارة الدفاع التركية أعلنت أن نقاط المراقبة في إدلب ستواصل مهامّها، وأنه سيرُدّ بالمثل على أي هجوم يستهدف القوات التركية.

إذ أكدت وزارة الدفاع التركية في بيان لها، السبت، أنه سيُرد بشدة على أي هجوم جديد ضد نقاط المراقبة التابعة لها في إدلب السورية.

ومع وصول تعزيزات تركية لفتت الوزارة في بيانها، إلى أن القوات التركية التي تواصل مهامها في نقاط المراقبة، قادرة على حماية نفسها، من خلال الأسلحة والعتاد والقدرات الحربية التي تمتلكها.

ويمتلك الجيش التركي 12 نقطة مراقبة عسكرية أقيمت في إطار اتفاق منطقة “خفض التصعيد” في إدلب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى