مصر

الحبس السنتين لـ غادة عبد الحافظ مراسلة المصري اليوم بتوصية محافظ الدقهلية بسبب بوست

أصدرت المحكمة الاقتصادية بالمنصورة يوم الأحد حكمًا على الصحفية غادة عبد الحافظ  مراسلة المصرى اليوم بالدقهلية وعضو نقابة الصحفيين بالحبس سنتين وغرامة 100 ألف جنيه وكفالة 10 آلاف جنيه لإيقاف تنفيذ الحكم فى القضية رقم 895 لسنة 2020.

غادة عبد الحافظ

وجاء حبس غادة عبد الحافظ لنشرها بوست على الفيس بوك يتضمن شكوى بعض الموظفين من قيام محافظ الدقهلية بتعيين موظفة في منصب لايتناسب مع مؤهلها الدراسي أو المسمى الوظيفي لها في سابقة هي الأولى حيث إنها خريجة كلية الآداب وتم ترقيتها لتتولى منصب وكيل إدارة شبكات المرافق وهي الوظيفة التي لا يتولاها سوى المهندسين المتخصصين.

وبالرغم من صحة المعلومات التي نشرتها عبد الحافظ ورغم أنها نشرت رد  الموظفة على نفس صفحة الفيس بوك إعمالًا لحق الرد، صدر الحكم بحبسها من المحكمة الاقتصادية بالمنصورة .

كانت النيابة العامة قد أحالت غادة عبد الحافظ  للمحكمة بتهمة إزعاج وانتهاك حرمة الحياة الخاصة للموظفة التابعة لمحافظة الدقهلية و استخدام حساب على أحد مواقع التواصل الاجتماعي لتسهيل ارتكاب الجريمة، دون أن تشير إلى أنها عضو نقابة الصحفيين.

وشكا صحفيون من إصرار محافظ الدقهلية، وهو ضابط جيش، على التعرض لهم وملاحقتهم قضائيا وتحرير محاضر كيدية ضدهم لمنعهم من ممارسة عملهم ، كما منعهم من دخول ديوان عام المحافظة .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى