مصر

الحجرف في القاهرة لأول مرة بعد المصالحة.. ويؤكد: “أمن الخليج مرتبط بأمن مصر”

أكد “نايف الحجرف”، أمين عام مجلس التعاون الخليجي، أن مصر تعتبر ركيزة أساسية من ركائز الأمن العربي، مؤكداً حرص مجلس التعاون على التنسيق مع مصر بشأن القضايا التي تتعلق بأمن المنطقة القومي.

وخلال الزيارة غير محددة المدة، التقى الحجرف، الرئيس عبد الفتاح السيسي، ووزير الخارجية سامح شكري، وسفراء دول مجلس التعاون الستة (السعودية، والإمارات، والبحرين، وسلطنة عمان، والكويت) بالقاهرة.

وبحث الحجرف مع السيسي وشكري، في لقاءين منفصلين، أولويات التعاون وخدمة المصالح المشتركة في ضوء “مخرجات قمة العلا”، المتعلقة برفض التدخل في الشؤون الداخلية ودعم الأمن القومي لمصر.

زيارة نايف الحجرف

واستقبل “عبدالفتاح السيسي”، مساء أمس الأحد، “الحجرف”، وبحث معه تعزيز العلاقات الراسخة بين مصر ودول مجلس التعاون، في مختلف المجالات.

وقال بيان صادر عن الرئاسة ، إن “السيسي أكد خلال اللقاء على خصوصية العلاقات المصرية – الخليجية، وارتباط أمن الخليج بالأمن القومي المصري، وذلك كأحد ثوابت السياسة المصرية الراسخة”.

أما وزير الخارجية سامح شكري، فقد حذر خلال مباحثاته مع “نايف الحجرف”، من ما وصفها بالـ”التدخلات الإقليمية في الشؤون العربية”، مشددا على أن مصير مصر ومجلس التعاون الخليجي واحد.

من جانبه، قال “الحجرف”، إن مصر ركيزة أساسية من ركائز الأمن العربي، مؤكدا حرص المجلس على استمرار التنسيق معها في قضايا الأمن العربي.

وعن رؤيته للمشهد بعد شهر من توقيع “العلا”، أكد الحجرف، أن “القمة شكلت انطلاقة جديدة تعزز التضامن بين البيت الخليجي وتعزز أيضا الموقف العربي الجماعي تجاه القضايا الإقليمية المشتركة”.

كانت قمة “العلا” قد أنهت في 5 يناير الماضي، مقاطعة أعلنها الرباعي العربي السعودية ومصر والإمارات والبحرين، ضد قطر، قبل أكثر من 3 سنوات، وتلاها فتح أجواء وحدود وعودة علاقات دبلوماسية بين بعض تلك الدول مع الدوحة.

ووفق بيان لمجلس التعاون الخليجي، تمثل القاهرة المحطة الثالثة للحجرف، ضمن جولة شملت كلاً من الأردن والعراق في أعقاب مخرجات العلا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى