مصر

الحكومة تخطط للتخارج من 79 نشاط خلال 3 أعوام بضغط من صندوق النقد الدولي

تعتزم الحكومة التخارج بالكامل من نحو 79 نشاطا خلال السنوات الثلاث المقبلة، في إطار خططها لتعزيز دور القطاع الخاص في اقتصاد البلاد، وفقا لمسودة مسربة لـ “وثيقة سياسة ملكية الدولة” نشرتها جريدة المصري اليوم أمس.

التخارج من 79 نشاط 

وجاء قرار إتاحة بعض الفرص للقطاع الخاص بضغط من صندوق النقد الدولي التي تأمل الحكومة فى الحصول منه على قرض رابع خلال أشهر.

وسيطر الجيش على الاقتصاد منذ انقلاب 2013، على حساب القطاع الخاص الذي وصل لحافة الدمار.

 وتأتي مسودة الوثيقة بعد يومين من المؤتمر الصحفي العالمي الذي عقده رئيس الوزراء مصطفى مدبولي للكشف عن تفاصيل جديدة بشأن خطط طرح بعض الأصول المملوكة للدولة، وتحديد الأنشطة التي تخطط الحكومة لإتاحتها أمام شركات القطاع الخاص، وكذا القطاعات الاستراتيجية التي ستواصل الدولة السيطرة عليها.

تستهدف الدولة زيادة مساهمة القطاع الخاص في الاقتصاد إلى 65% خلال الأعوام الثلاثة المقبلة، من 30% العام الماضي، كما تخطط لجذب استثمارات جديدة بـ 40 مليار دولار على مدى السنوات الأربع المقبلة من خلال بيع حصص في أصول مملوكة للدولة إلى مستثمرين محليين ودوليين، وفقا لما قاله مدبولي.

وحددت المسودة ثلاثة مستويات لتواجد الدولة في الأنشطة الاقتصادية.

وسيتم التخارج بشكل كامل من 79 قطاعا خلال 3 سنوات تشمل  الأنشطة التالية:

  • قطاع الزراعة مثـل الحبوب (عدا القمـح).

  • الاستزراع السمكي، والثروة الحيوانية.

  • المحاصيل البستانية، وزراعة الغابات الشجرية .

  • قطاعات النقل النهرى وإنشاء الموانئ الجافة والبرية عدا المتواجدة في المناطق الحدودية.

  •  محطات إنتاج مياه الشرب من محطات تحلية المياه.

  • أنشطـة البرمجيات، والاستشارات الحاسبو.

  • أنشطة نشر وإنتاج برامج التلفزيون والإنتاج السينمائي.

تشييد البنايات – مع استمرار الدولة في الإسكان الاجتماعي تحت المتوسط – والهندسة المدنية، وأنشطة التشييد المتخصصة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى