مصر

بعد إفلاسها.. الحكومة تدعو العاملين بشركة “سعودي أوجيه” لتحديث بياناتهم

أصدرت وزارة القوى العاملة، توجيها عاجلا للمواطنين العاملين بشركة “سعودي أوجيه” في السعودية، بتحديث بيناتهم، وذلك بعد إعلان الشركة افلاسها.

 
وقالت الوزارة في بيان إنها تلقت تقريرًا من مكتب التمثيل العمالي التابع لها بسفارة مصر في الرياض بشأن التنويه على المواطنين المصريين العاملين بالمملكة والذين لهم مستحقات مالية بشركة “سعودي أوجيه” المحدودة تحديث بياناتهم لدى أمناء تصفية الشركة، قبل 19 يناير الجاري.
 
وأشارت إلى أن البيانات الواجب تحديثها بشأن العمال تشمل (مقدار مستحقاتهم – تاريخ الحكم الصادر بمستحقاتهم – عنوان الإقامة وغيرها من البيانات) وذلك قبل التاريخ المشار إليه.
 
وأوضحت الوزارة أن هذا الإجراء يهدف للحفاظ على حقوق هؤلاء العمال في المملكة.
 
وكانت المحكمة التجارية بالرياض أصدرت قرار بإفلاس شركة “سعودي أوجيه” بناء على دعوى من البنك الأهلي التجاري وافتتاح إجراء التصفية لشركة سعودي أوجيه المحدودة.
 
يأتي ذلك بعدما أعلنت الشركة في نهاية يوليو 2017 عن خروجها من السوق السعودي بشكل نهائي وكامل، بعد مسيرة عمل استمرت 39 عاما، إثر تعرضها لأزمة أدت لتأخرها في الوفاء بالتزاماتها خصوصا دفع رواتب العمال.
 
وعقب إعلان إفلاس “سعودي أوجيه” طالب عدد كبير من العاملين فيها بدفع مستحقاتهم المالية وتعويضات بسبب تسريحهم، وسط اتهامات منهم للشركة بالمماطلة في سداد حقوقهم.
 
وكانت شركة “سعودي أوجيه” تشغل نحو 40 ألف عامل من 40 جنسية، وتستحوذ على كبرى المشاريع العقارية في المملكة السعودية إلى جانب شركة “بن لادن”.
 

وتعد الشركة التي كانت مملوكة لرئيس وزراء لبنان الأسبق “سعد الحريري” من الشركات العريقة في السعودية حيث تأسست عام 1978، في مقرها الرئيسي بالعاصمة الرياض، وتعمل في عدة مجالات هي العقار، المرافق العامة، الاتصالات، التكنولوجيا، وتمتلك عددا من الموظفين يصل إلى 56 ألف موظف.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى