مصر

 الحكومة توافق على تقنين أوضاع 82 كنيسة: الإجمالي وصل إلى 1494 

وافق مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء، على تقنين أوضاع 82 كنيسة ومبنى تابعا، وبذلك يبلغ عدد الكنائس والمباني التي جرى الموافقة على توفيق أوضاعها منذ بدء عمل اللجنة إلى 1494 كنيسة ومبنى تابعا.

وجاء ذلك فى اجتماع اللجنة الرئيسية لتقنين أوضاع الكنائس، بحضور وزراء: العدل، والإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، وشئون المجالس النيابية، ومسئولى الجهات المعنية.

تقنين أوضاع 82 كنيسة

 وقال المستشار نادر سعد، المتحدث الرسمى لرئاسة مجلس الوزراء، إن اللجنة استعرضت نتائج أعمال المراجعة، التى تمت منذ آخر اجتماع عُقد للجنة فى 31 ديسمبر الماضى، فيما يخص أوضاع الكنائس والمبانى الخدمية التى طلبت تقنين أوضاعها، وبناء عليه فقد وافقت اللجنة فى اجتماعها، على تقنين أوضاع 82 كنيسة ومبنى تابعًا، وبذلك يبلغ عدد الكنائس والمباني التي تمت الموافقة على توفيق أوضاعها منذ بدء عمل اللجنة وحتى الآن 1494 كنيسة ومبنى تابعا.

وأضاف المتحدث باسم مجلس الوزراء أن الاجتماع استعرض أيضًا موقف استيفاء اشتراطات الحماية المدنية بالنسبة للكنائس التي سبق الموافقة على تقنين أوضاعها؛ حيث تشهد الفترة الحالية تحسنًا نسبيًا فى معدلات استيفاء اشتراطات الحماية المدنية بهذه الكنائس.

بناء الكنائس

وفي سياق تقنين أوضاع 82 كنيسة ومبنى تابعا، فإن مصر شهدت منذ انقلاب 3 يوليو 2013 بناء العديد من الكنائس، أبرزها:

  • افتتاح كاتدرائية ميلاد المسيح بالعاصمة الإدارية الجديدة.

  • تنفيذ ‏ست كنائس بمدينة حدائق أكتوبر.

  • تنفيذ سبع كنائس في مدن (المنصورة الجديدة – العلمين الجديدة – غرب قنا – العبور الجديدة – شرق ‏بورسعيد – أكتوبر الجديدة – غرب أسيوط).

  • تنفيذ 66 كنيسة وملحقاتها للطوائف الثلاث (الأرثوذكسية – والإنجيلية – والكاثوليكية) في المنيا.

وقال الرئيس عبد الفتاح السيسي، خلال منتدى شباب العالم في نوفمبر 2018: “أخرجنا قانون بناء الكنائس في مصر، وأصبحت الدولة لأول مرة مَعنيّة ببناء الكنائس لمواطنيها”.

وبعيداً عن بناء الكنائس لا يترك السيسي احتفالاً للمسيحيين أو عيداً إلا ويحضره بشكل احتفالي.

ووجه السيسى فى شهر ديسمبر 2018، ببناء كنيسة فى كل تجمّع عمرانى جديد.

ويقول مفكرون أقباط أنه بعد نجاح السيسي في إزاحة الرئيس الراحل محمد مرسي أطلق مجموعة وعود، ليضمن تأييد الأقباط؛ كان أبرزها :

حماية الأقباط،.

إصدار قانون جديد عن «بناء دور العبادة الموحد» يرفع القيود عن حرية بناء الكنائس.

زياراته المتكررة للكنيسة.

المشاركة الدؤوبة في الأعياد القبطية.

وهي أمور منحته تأييداً مطلقاً من الأقباط، سواء بشكل رسمي من خلال البابا تواضروس أو شعبياً، بحسب قولهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى