دولي

الداعية يوسف أحمد ديدات يصارع الموت فى جنوب إفريقيا: تعرض لمحاولة اغتيال

أفاد مصدر في شرطة جنوب إفريقيا بأن الداعية يوسف أحمد ديدات نجل الداعية الراحل أحمد ديدات لا يزال على قيد الحياة بعد أن أطلق مجهول النار عليه أمام محكمة للصلح في البلاد.

ونفى العقيد ثيمبيكا مبيلي من شرطة محافظ كوازولو ناتال، أنباء راجت عن مقتل يوسف ديدات، مشيرا إلى أن الرجل نقل بواسطة الطائرة إلى المستشفى لمواصلة علاجه بعد أن تلقى إسعافات أولية في مكان الحادثة.

يوسف أحمد ديدات

كان يوسف ديدات نجل الداعية الإسلامي الراحل أحمد ديدات قد تعرض لمحاولة اغتيال وأصيب بطلق ناري في رأسه عند خروجه من محكمة في مدينة دوربان بجنوب أفريقيا.

وأضاف مبيلي وفقا للتقرير فإن ديدات “البالغ من العمر 65 عاما وزوجته كانا يسيران صباح الثلاثاء الساعة 8:30 عندما فتح شخص غير معروف النار، جارحا الضحية الذكر في منطقة الرأس”، لافتا إلى أن الضحية نقل إلى المستشفى ومطلق النار “ابتعد من المنطقة إلى جهة غير معلومة”.

وتشير تقارير طبية إلى أن يوسف ديدات يكافح للبقاء على قيد الحياة بعد الإصابة التي تعرض لها.

وقالت وكالة أنباء إن يوسف تعرض لإطلاق نار من مسلح يستقل دراجة نارية قبل أن يلوذ بالفرار.

ولم يوفر أي طرف أسباب عملية الاغتيال ودوافعها.

فى المقابل وصل #اغتيال_يوسف_احمد_ديدات لقائمة الترند للأعلى تداولاً على موقع تويتر.

يعد يوسف ديدات أحد الدعاة المسلمين ومن الوجوه البارزة في الأوساط الاجتماعية بمدينة دوربان. 

وكان الشيخ أحمد ديدات الذي توفي عام 2005، داعية إسلاميا مرموقا، وقد تخصص في مجال مقارنة الأديان، وعقد مناظرات عديدة مع دعاة مسيحيين وقساوسة مشهورين، انتهت جميعها لصالحه.

وحاز على جائزة الملك فيصل لجهوده في خدمة الإسلام عام 1986م.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى