مصر

الحكم بالسجن الغيابي 25 عامًا على “د. محمود عزت” القائم بأعمال مرشد الإخوان المسلمين

قضت محكمة جنايات المنيا، اليوم الثلاثاء، بالسجن غيابيًا 25 عامًا على نائب مرشد جماعة الإخوان، “محمود عزت”، و7 آخرين، في القضية المعروفة إعلاميا بـ “خلية الشراينة” بمركز سمالوط بمحافظة المنيا.

د. محمود عزت

كما قضت المحكمة بسجن 8 آخرين حضوريا 5 سنوات، وببراءة المهندس “ع.ع” رئيس قطاع مياه الشرب بمركز سمالوط سابقا.

وكان الأمن قد ألقى القبض على المتهمين، في 14 فبراير عام 2014، بقرية الشراينة بمركز سمالوط .

ووجهت إليهم النيابة تهمة “تكوين خلية إرهابية تهدف إلى قلب نظام الحكم، ومحاولة تخريب وضرب الاقتصاد المصرى، والتحريض على العنف وإثارة الشغب وحيازة مطبوعات من شأنها تحض على تكدير الرأى العام”.

القائم بأعمال المرشد

يذكر أنه في يوليو 2019، أعلنت وسائل إعلام مصرية مؤيدة للنظام، عن وفاة د. محمود عزت بمستشفى خارج مصر.

لكن المتحدث باسم جماعة الإخوان المسلمين، “طلعت فهمي”، كشف أن محمود عزت القائم بأعمال مرشد الجماعة، والذي لا يعرف مكانه منذ صيف 2013، “بخير و خبر وفاته ليس صحيحًا”.

وتولى “عزت” المنصب الأعلى بالجماعة في 20 أغسطس 2013، عقب القبض على د.محمد بديع” المرشد العام، بعد أيام من فض اعتصامي رابعة العدوية والنهضة.

ومنذ ذلك الوقت لم تعلن الجماعة عن مكان تواجده أو حالته الصحية أو كيفية إدارته للجماعة، غير أنه تصدر باسمه بيانات دورية في مناسبات مختلفة، ومنها بيان في يوليو 2019 أكد أنه بخير.

م.م

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى