أخباراقتصادمصر

السعودية تقرر تجديد وديعة بـ 5 مليارات دولار في البنك المركزي المصري



قررت المملكة العربية السعودية، اليوم الثلاثاء، تجديد وديعة بقيمة 5 مليارات في مصر، بحسب بيان صادر عن وكالة الأنباء السعودية.

تجديد وديعة

ويساعد تجديد الوديعة على حصول مصر على قرض بقيمة 3 مليارات دولار من صندوق النقد الدولي.

وأواخر مارس، أودعت السعودية 5 مليارات دولار في البنك المركزي المصري، بناءً على توجيهات من القيادة السعودية.

 وكشف مصدر سعودي مطلع لـ”الشرق”، حينها، أن وديعة الـ5 مليارات دولار في “المركزي” المصري، سترفع حجم الودائع السعودية في مصر إلى 10.3 مليار دولار. منوّهاً بأن مدة الوديعة هي عام كامل قابل للتمديد بالاتفاق بين الطرفين

السعودية

البيان المنشور على وكالة الأنباء السعودية “واس”، اليوم، أكد على استمرار المملكة بتقديم الدعم “السخي” لتعزيز الاستقرار الاقتصادي لجمهورية مصر، من خلال تمديد أجل الوديعة لدى البنك المركزي المصري بقيمة 5 مليارات دولار.

وأشار إلى الاستمرار بضخ استثمارات عديدة في السوق المصرية بالعملات الأجنبية إضافةً إلى الودائع السعودية، والتي من المأمول أن تسهم في فتح قنوات تمويلية جديدة مع المنظمات الإقليمية والدولية بما في ذلك تسهيل إتمام اتفاق برنامج صندوق النقد الدولي”.

تشهد مصر إحدى أصعب الأزمات لناحية شحّ العملة الصعبة، وذلك منذ مارس الماضي وتترقب البلاد مصادقة مجلس إدارة صندوق النقد الدولي، في ديسمبر، على برنامج دعم مالي بقيمة 3 مليارات دولار، ضمن تسهيلات ائتمانية تفوق 9 مليارات دولار.

واستغلت دول الخليج الوضع الصعب فى مصر لشراء شركات وطنية بثمن بخس.

وأحد أهم أسباب الأزمة الاقتصادية هو إفراد الرئيس السيسي فى إنشاء مشروعات عديمة الجدوى الاقتصادية، لأسباب دعائية.

وطالب السياسي ممدوح حمزة بتدخل الرموز المصرية لوقف انهيار البلد، وحذر من وصول الدولار إلى 100 جنيه إذا لم يحدث تدخل عاجل وجاد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى