مصر

ضم وزير القوى العاملة فى عهد مرسي خالد الأزهري لقضية تمويل الإرهاب المتهم فيها السويركي

كشفت صحف محلية تابعة للنظام المصري، نقلاً عما دعتها مصادر مطلعة، أن نيابة أمن الدولة العليا قررت حبس وزير القوى العاملة الأسبق خالد الأزهري، 15 يوماً احتياطياً على ذمة التحقيقات؛ لاتهامه بالانضمام لجماعة إرهابية محظورة وتمويلها.

خالد الأزهري

وأوضحت أنه تم ضم خالد الأزهري، الوزير الأسبق فى عهد حكومة هشام قنديل، فى ذات القضية المتهم فيها سيد السويركي مالك سلسلة محلات التوحيد والنور والتي تحمل الرقم 865 لسنة 2020 حصر أمن دولة عليا.

وذكرت المصادر أن القضية بها عدد آخر من المتهمين.

ووجهت النيابة للمتهمين اتهامات مكررة تبعا لمزاعم مذكرة جهاز الأمن الوطني، بالانتماء لجماعة إرهابية، وتمويل الإرهاب.

وكان قد تم إخلاء سبيل خالد الأزهري، في أكتوبر 2016؛ لتجاوزه فترة الحبس الاحتياطي، ثم جرى القبض عليه مجدداً الأسبوع الجاري، لكي يضم على قضية السويركي المزعومة.

سيد السويركي

وجاء اعتقال رجب السويركي بعد ساعات من قرار حبس صفوان ثابت، صاحب شركة جهينة للألبان والعصائر,

وقال مراقبون إن القضايا الجديدة هدفها فرض إتاوات على رجال الأعمال، بعد فشل السيسى فى الحصول على معونات خليجية جديدة.

وجاء قرار فتح القضية الجديدة، بعد يوم من قرر النائب العام حفظ التحقيق مع 20 منظمة حقوقية، في القضية 173 لسنة 2011 ، بعد 9 سنوات من اتهامهم بالفساد والتمويل الأجنبي والإضرار بأمن الوطن ، وأمره بحذف أسماء قادتها من قوائم منع السفر وإلغاء الحظر على أموالها، وذلك استجابة لضغوط خارجية.

النيابة والقضاء

وذلك بعد نشر نجمة هوليود سكارليت جوهانسن شريط فيديو، تهاجم فيه أوضاع حقوق الإنسان فى مصر، وتطالب بالإفراج عن قيادات المبادرة المصرية فوراً ، وهو ما تم الإستجابة له.

واتهم مراقبون النيابة والقضاء المسيس، بتنفيذ أجندات النظام الحاكم دون الالتزام بأي معايير قانونية، إذ تقنن الاعتقالات لسنوات، وتصدر قرارات الإخلاء فجأة بحسب الضغوط الخارجية على الحكومة، دون التقيد بميزان العدالة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى