مصر

قبضة السيسي: أنشأ 35 سجناً جديداً منذ الإنقلاب

أعلنت الشبكة العربية لحقوق الإنسان ارتفاع عدد السجون المصرية الأساسية إلى 78 سجنًا، وذلك بعد أن بلغ عدد السجون التي صدرت قرارت بإنشائها بعد ثورة 25 يناير 2011 وحتى اليوم، 35 سجناً جديداً بجانب الموجودة بالفعل والبالغ عددها 43 سجنًا رئيسيًا كانت تعمل قبل الثورة.

السيسي أنشأ 35 سجناً جديداً منذ الانقلاب

35 سجناً جديداً

وقدّرت الشبكة الحقوقية، في تقرير صادر عنها يوم الأحد، عدد السجناء والمحبوسين احتياطيًا والمحتجزين في مصر حتى بداية مارس 2021 بحوالي 120 ألف سجين، بينهم نحو 65 ألف سجين ومحبوس سياسي، وحوالي 54 سجين ومحبوس جنائي، ونحو ألف محتجز، قالت إنها “لم تتوصل لمعرفة أسباب احتجازهم”.

وأضاف التقرير أن من “ضمن السجناء والمحتجزين، يبلغ عدد المحكوم عليهم إجمالًا نحو 82 ألف، والمحبوسين احتياطيًا إجمالًا حوالي 37 ألف”.

وفي تقريرها، اتهمت الشبكة العربية وزارة الداخلية، بمواصلة ممارسة التمييز بين السجناء، على أساس خلفية السجين وأسباب سجنه.

حيث يتعرض السجناء السياسيون، للتنكيل والقمع والحرمان من العديد من الحقوق التي كفلها لهم الدستور والقانون، في حين تقوم بتوفير رعاية ووسائل ترفيه وخدمات لمتهمين بالانتماء للنظام السابق أو متهمين في قضايا مالية وفساد.

وأضاف التقرير أن “النيابة العامة تتغاضى في الكثير من الأحيان عن التجاوزات التي تمارسها وزارة الداخلية في حق السجناء، كما لا تعترف وزارة الداخلية أو أجهزة الدولة بوجود سجناء سياسيين من الأساس، رغم أن الكثير من السجناء والمحبوسين احتياطيا وبعضهم لمدة سنوات، كان سبب حبسهم بوست على فيسبوك أو مقال في موقع أو تظاهرة سلمية أو حوار مع قناة فضائية”.

السيسي أنشأ 35 سجناً جديداً منذ الانقلاب
التمييز بين السجناء

وفي حين يلزم القانون والدستور أجهزة الدولة بإعمال المساواة بين السجناء، فإنّ العديد من أسر السجناء قامت برفع قضايا لإلزام وزارة الداخلية بالسماح لهم بزيارة ذويهم السجناء، مثل أسرة المحامي عصام سلطان، والرئيس الأسبق محمد مرسي، وتقديم بلاغات عن حرمان المدوّن محمد أكسجين من الزيارة، وحرمان سجناء من الإفراج الصحي أو الشرطي، مثل القيادي الإخواني مهدي عاكف، وعصام العريان اللذين توفيا في السجن. بينما سجناء آخرون، مثل الرئيس الأسبق مبارك وأولاده، وبعض رموزه الذين تمّ سجنهم لفترات بسيطة، كانت تتم زيارتهم، سواء من أقاربهم أو من أصدقائهم، كما تمّ الإفراج عن متّهمين بالقتل، مثل هشام طلعت مصطفى، أو متهمين بالبلطجة، مثل صبري نخنوخ.

السيسي أنشأ 35 سجناً جديداً منذ الانقلاب
وحسب التقرير، فإنّ وزارة الداخلية المصرية تستخدم في التعتيم على القمع ومحاولة إخفائه وتجميل صورتها مؤسسات حقوقية متواطئة، مثل “المجلس القومي لحقوق الإنسان”، وكذلك توظف الدولة أغلب وسائل الإعلام التي باتت تحت سيطرتها في تقديم صورة زائفة عن أوضاع السجناء المتردية.

وقالت الشبكة العربية أن إن معظم المعتقلين يتركزون في السجون الاساسية مثل “طره، الوادي الجديد، جمصة، المنيا، وادي النطرون، برج العرب، القطا ، الوادي الجديد، ليمان أبي زعبل، 15مايو، الفيوم، حيث تضم نحو 75 ألف سجين و محبوس احتياطي، في حين تضم باقي السجون ومقار الاحتجاز نحو 45 ألف سجين و محبوس احتياطي ومحتجز.

السجون الجديدة

والسجون الجديدة هي:
عقب ثورة يناير وحتى سبتمبر 2016، 19 سجنً.

وتضم القائمة :
1-سجن وادي النطرون العمومي .
2- سجن القنطرة العمومي
3- سجن بني سويف المركزي
4- ليمان جمصة
5-سجن جمصة العمومي شديد الحراسة
6- ليمان المنيا
7- سجن المنيا شديد الحراسة
8- السجن المركزي بقسم ثان بنها
9- سجن (2) شديد الحراسة بطره
10-سجن الجيزة المركزي
11-سجن النهضة
12-سجن 15مايو
13-السجن المركزي بإدارة قوات الأمن، سجن الكيلو 10 ونص
14-سجن الخصوص
15-سجن ادكو
16-سجن قرية بغداد
17-سجن الخانكة
18-سجن العبور
19-سجن جنوب بني سويف

ومن 2016 وحتى مارس 2021 تم إنشاء (17 سجنًا)
1- سجن عتاقة بالسويس
2- سجن مركز ثالث بطنطا
3- سجن التأهيل العمومي بالجيزة
4- سجن مطروح العمومي
5- سجن كرموز بالإسكندرية
6- سجن القوصية المركزى بأسيوط
7- السجن المركزي بأسيوط الجديدة
8- سجن أوسيم بالجيزة
9- السجن المركزي بأسيوط
10- سجن محلة دمنة بالدقهلية
11- سجن أكتوبر المركزي بالجيزة
12- سجن سنهور المركزي في الفيوم
13- سجن يوسف الصديق المركزي بالفيوم
14- سجن بلبيس المركزي
15- سجن قسم ثالث بالعاشر من رمضان المركزي
16- سجن قوات أمن العاشر من رمضان المركزي
17- سجن الستاموني المركزي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى