مصر

عبد الفتاح السيسي يقسم للمصريين: “والله عمري ما جاملت مخلوق”

زعم الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي خلال لقائه اليوم بطلبة كلية الطب في القوات المسلحة، أنه طوال خدمته في الجيش لم يجامل أحدًا.

وقال السيسي خلال حفل تخريج الدفعة الأولى من طب القوات المسلحة: “لو عايزين تكافحوا الفساد في بلدكم متجاملوش حد، ولما حد يجيلكم باسمي، محدش يجامله”.

وأضاف السيسي: “من فضلكم أنا قلت لو سمحتم محدش يجامل حد باسمي.. والله والله والله.. أنا عمري ما جاملت مخلوق”.

واستنكر نشطاء سياسيون قَسَم السيسي بانه لم يجامل مخلوقًا، بالرغم من الفضائح التي نشرها الفنان ورجل الأعمال “محمد علي” حول فساد السيسي وعائلته وعدد من قيادات الجيش المصري.

كان “محمد علي” قد كشف أمس الأربعاء، في لقائه مع موقع “MME البريطاني”، أن عائلة السيسي شغوفة بالإنفاق، وغير مهتمة بالأزمة السياسية والاقتصادية في البلاد.

وقال “علي”: إنه في أحداث 5 ديسمبر 2012، عندما شهدت القاهرة اشتباكات بين مؤيدي ومعارضي الرئيس محمد مرسي أمام قصر الاتحادية، كان السيسي وأسرته يتجولون في قصرهم الجديد في حي الحلمية في القاهرة.

كما أشار إلى أنه عندما تم تعيين السيسي وزيرًا للدفاع، رفضت زوجته السكن في منزل سابقيه في المنصب، فأمر زوجها بهدم البيت وبناء آخر مكانه كلف قرابة 60 مليون جنيه مصري (9.5 ملايين دولار).

وأضاف “علي” رجل الأعمال وصاحب شركة “أملاك العقارية”، التي عملت على مدار 15 عامًا في مشروعات ينفذها الجيش المصري بالإسناد أو الأمر المباشر، ونفذت عددًا كبيرًا من القصور الرئاسية الجديدة، “أنه وقت أن كان الناس يموتون في الشوارع، كانت عائلة السيسي تحقق أحلامها في المنزل الجديد، والغرف الخاصة بهم، وحمامات السباحة، والجاكوزي، وكيف سيبدو المطبخ الجديد”، لافتًا إلى “أن انتصار السيسي وأبناءها لديهم شغف كبير بالإنفاق، إلى حد لا يمكن تخيله”.

وتابع: “يشغل أبناء السيسي مناصب عليا في الدولة، ويمارسون سلطة كبيرة، فالابن الأكبر يرأس مديرية المخابرات العامة، والآخر في هيئة الرقابة الإدارية”.

وقال “محمد علي” للموقع: “أهم مؤسسات الدولة يتحكم بها ولداه، فمن سيراقب من؟!”.

يذكر أن محمود السيسي، ابن عبد الفتاح السيسي، قد برز اسمه في وسائل الإعلام بصفته يقوم شخصيًا بتنسيق محاولة والده تعديل الدستور.

حيث قفز “محمود” من رتبة رائد إلى رتبة عميد (ثلاث رتب خلال 4 سنوات)، لتتم ترقيته إلى منصب رئيس المكتب الفني لرئيس جهاز المخابرات، ثم إلى وكيل الجهاز، ليصبح الرجل الثاني بعد اللواء عباس كامل الذي يعد من أقرب المقربين للسيسي الأب، حيث كان مديرا لمكتبه قبل أن يقفز بشكل مفاجئ هو الآخر إلى منصب رئيس المخابرات.

كما قال موقع “MME”: إن السيسي عين مدير مكتبه عباس كامل مديرا للمخابرات يونيو 2018، بدلا من خالد فوزي، مشيرا إلى أن مؤهلات كامل هي فقط علاقته القريبة من السيسي.

كان “محمد علي” قد كشف سابقا في أحد الفيديوهات التي يبثها دوريًا في صفحته على الفيسبوك، أن “السيسي طلب منه تشييد قصر في شاطئ المعمورة بالإسكندرية خلال فترة قصيرة، مكان القصر الذي شيده الرئيس المخلوع حسني مبارك، لأن السيسي يعتزم أن يخرج إليه في عطلة عيد الأضحى”.

وأوضح “علي” أن انتصار زوجة السيسي رفضت قضاء عطلة العيد في قصر المنتزه الرئاسي الذي كانت سوزان مبارك تقضي فيه عطلاتها، وأمرت ببناء استراحة رئاسية جديدة بلغت تكلفة إنشائها فقط 250 مليون جنيه (16 مليون دولار)، غير ثمن الأرض وتكلفة التأسيس والديكورات، ثم طلبت تعديلات بلغت تكلفتها 60 مليون جنيه (4 ملايين دولار).

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى