مصر

إنتلجنس: السيسي يعين نجله مسؤولاً عن العلاقات الإسرائيلية

قال موقع “إنتلجنس أونلاين” الاستخباري الفرنسي؛ إن الرئيس عبد الفتاح السيسي أسند ملف العلاقات مع الاحتلال الإسرائيلي إلى نجله محمود، الضابط في المخابرات العامة.

محمود السيسي

ولفت الموقع في تقرير له، إلى أن الموقع الجديد في الجهاز كان له تأثير على مضيفيه الإسرائيليين.

 وكان محمود السيسي، قد زار إسرائيل برفقة وفد أمني في يناير الماضي 2022.

وجاء في تقرير الموقع، أن محمود السيسي الذي طرد من جهاز المخابرات العامة (2019)، ونقل إلى روسيا، استعاد منصبه إلى جانب مدير الجهاز عباس كامل. وهو الآن مسؤول عن التطورات في العلاقات المصرية مع إسرائيل، وهي علامة أكيدة على ثقة والده.

إبعاده إلى روسيا

وكان موقع “مدى مصر” قد نشر نهاية عام 2019  تقريرا قال فيه؛ إن السيسي أصدر قرارا بانتداب ابنه محمود الضابط في الجهاز، “للقيام بمهمة عمل طويلة في إحدى بعثات مصر الدبلوماسية فى روسيا، نقلا عن مصادر في جهاز المخابرات المصرية”.

 وأوضح الموقع أن القرار هو إرساله إلى البعثة المصرية في العاصمة الروسية موسكو، وجاء بعد “تأثير زيادة نفوذ محمود السيسي بشكل سلبي على والده”، حسبما رأى بعض المنتمين للدائرة المحيطة بالسيسي، بالإضافة لعدم نجاح الابن في إدارة عدد من الملفات التي تولاها.

مسؤول العلاقات مع إسرائيل

وأعلنت مواقع إسرائيلية عدة عن زيارة قام بها محمود السيسي إلى إسرائيل منتصف الشهر الماضي، التقى خلالها مسؤولين إسرائيليين، وذلك قبل أن يتكشف قرار السيسي تعيين نجله مسؤولاً عن العلاقات الإسرائيلية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى